مصر اليوم - أسعى للمزج بين تجارب المشرق والمغرب العربيّ

الباحثة الجزائريَّة هدى أوغدني لـ"مصر اليوم":

أسعى للمزج بين تجارب المشرق والمغرب العربيّ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أسعى للمزج بين تجارب المشرق والمغرب العربيّ

الباحثة الجزائريَّة هدى أوغدني
الشارقة ـ أزهار الجربوعي

أكَّدَت الباحثة الجزائريَّة هدى أوغدني في مقابلة مع "مصر اليوم" أنها تحاول في بحوثها المزج بين تجارب المشرق والمغرب العربي، مشيرة إلى أنها تسعى من خلال بحوثها إلى تمهيد الطريق للباحثين الشبّان الذين ما زالوا يسلكون خطواتهم الأولى، موضحة أن الخط الذي تريد أن ترسمه لكتاباتها هو البحث العلمي.
وعن كتابها الأول الذي سمته "رحلة البحث عنك" أعلنت هدى أوغدني "الحياة كلها رحلة بحث، وكتابي الأول يحمل خلاصة مجموعة من الدراسات والبحوث التي تم انجازها في فترات متباينة خلال وجودي في جامعة الشارقة، وقد شاءت الأقدار أن ينشر الكتاب ويصدر ويعلن عنه في الشارقة أيضًا".
وأوضحت أوغدني أن كتاب "رحلة البحث عنك" مجموعة بحوث لسانية نقدية، مرتبطة بمجال تخصصي، ورغم أن العنوان يوحي بعكس ذلك لكنني أردت أن أترك هذا المجال للقارئ للبحث عن هذه الدلالة وعن ماذا أبحث بالتحديد في الكتاب، ولعل إيماني بأن كلاً منا يبحث عن شيء هو الذي دفعني نحو اختيار هذا الإسم للكتاب، خاصة وأن هذه الرحلة مرتبطة بمبادئ أساسية".
وأكَّدَت هدى أوغدني أن الخط الذي تريد أن ترسمه لكتاباتها هو البحث العلمي، مشيرة إلى أن كتابها موجه لكل باحث مبتدئ لا يعرف من أين يبدأ ويحاول مقارنة نفسه بأسماء كبيرة والوصول لتجربتها ونجاحها، لكنه ما زال في خطواته الأولى ويخشى الفشل ويتوجس من النتيجة، مشدّدة على أن الباحث  لا تكفيه رحلة بحث واحدة، وإنما هو في حاجة إلى العديد من الرحلات ليحقق أهدافه".
وبشأن الصعوبات التي واجهتها في كتابها الأول والعلاقة بين جانب النقد وتحليل الخطاب في بحثها، أعلنت الكاتبة الجزائرية هدى أوغدني "جانب النقد ليس بعيدًا عن اختصاصي والفرق بين المحلل الغوي والناقد يكمن في استخدام مناهج معينة، ولعل أهمَّ ما واجهني من صعوبات يكمُن في أن أغلب مناهج البحث غربية وبالتالي فإنها لم تطبق سابقا إلا على نصوص إبداعية غربية، ولا شك في أن هذه المناهج تحمل قواعد أساسية تختلف عن اللغة العربية، لذلك فإن الصعوبة الأبرز تتمثل أساسًا في فهم مكنونات ودلالات هذه المناهج الغربية، والتمكّن من طرق وآليات تطبيقها ودلالاتها البلاغية، حتى ينجح الباحث في نقلها وتطبيقها على نصوص إبداعية عربية، ويحسن توظيفها، وهذا ليس بالأمر الهين".
وبشأن الهدف الذي تسعى لتحقيقه من خلال بحوثها وإصداراتها أكَّدت هدى أوغدني أنها تحاول المزج بين ثقافة المغرب والمشرق العربي، من خلال محاولة تطبيق مناهج السيميائيات المطبقة في الجزائر والمغرب العربي على نصوص تحليلية إبداعية مشرقية، مؤكِّدة أن النصوص في منطقة الخليج العربي لم يتمّ تناولها في السابق بالطريق ذاته، وأن جلَّ المحاولات اقتصرت على النقد ولم تصل إلى حدود التحليل الأدبي".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أسعى للمزج بين تجارب المشرق والمغرب العربيّ   مصر اليوم - أسعى للمزج بين تجارب المشرق والمغرب العربيّ



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 09:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

نعمات حمود تعلن أن "همس النوارس" تقدم رسائل

GMT 12:42 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"ذا ترنر The Turner" تُعيد عرض الفن المعاصر للأمة

GMT 11:47 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

الخوف من زيكا وترامب يقلصان مبيعات "آرت بازل"

GMT 08:39 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

الرفاعي يؤكد أن مكتبة الإسكندرية تضم المخطوطات النادرة

GMT 11:10 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

القوّات العراقيّة تكتشف حجم الدمار الذي خلّفه "داعش" في نمرود

GMT 13:32 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

المكسيكي غابرييل داو يبتكر "قوس قزح" بألوانه الزَّاهية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon