مصر اليوم - جماعة الإخوان المسلمين في النّزع الأخير

الشاعر سيد حجاب الى "مصر اليوم":

جماعة "الإخوان المسلمين" في النّزع الأخير

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جماعة الإخوان المسلمين في النّزع الأخير

الشّاعر الكبير سيد حجاب
القاهرة ـ رضوى عاشور

أكد الشّاعر الكبير سيد حجاب أن جماعة الإخوان في النّزع الأخير، لكنها تأبى أن تستسلم دون أن تخلف ورائها بحور من الدم يذهب ضحيتها البسطاء من المصرييّن. وقال الشاعر الكبير في حديثة لـ"مصر اليوم" أن الفاشية باسم الدين تحاول استرداد مواقعها مدعومة بالراعي الإقليمي والدولي متمثلا في ثلاثي الشر،  مشيرا إلى أن الاحتجاج مهم جدا في تعديل المسار حتى لا تتجاوز القوى الصلبة للدولة دورها في حماية الثورة.
وأضاف حجاب أن"مبارك كان أكثر تفهما لطبيعة جماعة الإخوان واستطاع أن يلعب معهم وأن يكسب اللعبة في النهاية ولهذا عقد معهم الصفقات السرية"، ملمحا إلى أن السبب المزعج للخطر الذي تمر به الدولة أن الإخوان ليست جماعة سياسية ذات مشروع سياسي واجتماعي وتنموي ولكنها جماعة دعوية لها أهداف ومصالح تبعد عن أحلام هذا الشعب ولهذا يجد الشعب المصري بتياراته المختلفة صعوبة شديدة في التصدي لها.
وقال حجاب إن "قدر مصر منذ مطلع التاريخ هو الاستجابة للتحديات، والتي واجهتها مصر بإجابات مبتكرة وإبداع عظيم، حيث حدث هذا في مطلع التاريخ بعدما فرض النيل الشرس تحديه على المصريين، لكنهم استطاعوا أن يروضوا مجرى النهر، وصنعوا أول حكومة مركزية في التاريخ وأول حضارة عظمى في تاريخ البشرية وأول إبداع إنساني في ملك الله".
وتابع "أتمنى أن يدرك من يرشح نفسه للرئاسة أن الشعب المصري يرفض أي استبداد وقادر على الإطاحة بأي مستبد، وأن الشعب خرج من القمقم وصعب جدا إعادة هذا المارد إلى قمقم الاستبداد من جديد".
وأوضح أن الثورة كانت شعرا عظيما فكان واجبا أن يواكبها دستور يليق بها، مضيفا أن "الشعب المصري بكاملة كان حاضرا في ديباجة الدستور"، لافتا إلى أنه تنبأ في قصيدة "قبل الطوفان اللي جاي" عام 2009 بسقوط مشروع أمريكا في الشرق الأوسط.
وبشأن الشعر قال حجاب "بنظرة فلسفية تأمليه وضعت ثلاثية أطلقت عليها ثلاثية، الحق والخير والجمال، وانتهيت بالفعل من ثلثيها الحق والخير، ويتبقى معي الجمال في مجتمع يمتلئ بالقبح استشعر مسحات الجمال في ابتسامة طفل في حنايا أم وفي أمل الشباب".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جماعة الإخوان المسلمين في النّزع الأخير   مصر اليوم - جماعة الإخوان المسلمين في النّزع الأخير



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon