مصر اليوم - العيش قريبًا من المطار يصيب بالسَّكتة الدِّماغيَّة

يثير هرمون الإجهاد الذي يرفع الضغط الدَّم

العيش قريبًا من المطار يصيب بالسَّكتة الدِّماغيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العيش قريبًا من المطار يصيب بالسَّكتة الدِّماغيَّة

العيش قريبًا من المطار له آثار سلبية على الصحة
لندن ـ سامر شهاب

كشفت دراسة نشرت في الصحيفة الطبية البريطانيةBritish Medical" Journal"، بشأن توسيع مطار هيثرو ومطارات أخرى، لزيادة قدرة الطيران في المملكة المتحدة أن "العيش في القرب من المطار، قد يزيد لديك فرص الموت بالسكتة الدماغية، والقلب وأمراض الدورة الدموية، بحيث أن من يتعرضون لمستويات عالية من ضوضاء الطائرة، هم الأكثر عرضة بنسبة تزيد عن الخمس، باحتمال احتياجهم إلى العلاج في المستشفى، أو الموت، من الأمراض".قام العلماء في أمبريال كوليدج في لندن وكلية كينج لندن بإجراء دراسة تبحث 3.6 مليون شخص، يعيشون في القرب من مطار هيثرو في غرب لندن. وقارنوا البيانات على ضوضاء الطائرات ليلا ونهارًا، ودخول المستشفيات ومعدلات الوفيات، فأظهرت الدراسة مخاطر الأوضاع التي تهدد الحياة بنسبة تتراوح من 10 إلى 20% أعلى في المناطق التي تتعرض لمستويات أعلى من ضوضاء الطائرات، وتغطي قرابة 70 ألف شخص، مقارنة بالمناطق التي تتعرض لضوضاء أقل.
وقال الباحثون: إن الضجيج قد يؤدي إلى إثارة استجابة هرمونات الإجهاد، الذي يرفع ضغط الدم، أو يعكر صفو نوم الناس. ودعوا إلى "مزيد من البحث، خصوصًا في الرحلات الليلية".
ودرس الباحثون مستويات الضوضاء من عام 2001، المقدمة من هيئة الطيران المدني، ونسبة دخول المستشفى والوفيات في الفترة من 2001 و2005.
وأخذوا بعين الاعتبار عوامل أخرى ترتبط بأمراض القلب، مثل الحرمان الاجتماعي، التركيب العرقي، ضجيج حركة المرور على الطرق، وتلوث الهواء ومعدلات الإصابة بسرطان الرئة.
وعلى سبيل المثال، شكلت عرق آسيا الجنوبية، والذي يعرف بتحمل مخاطر أعلى من أمراض القلب، الجزء الكبر الذي يشهد دخول المستشفيات بسبب أمراض القلب ومستويات الضوضاء بسبب الكثافة السكانية العالية، التي تبحث فيها الدراسة.
وشملت الدراسة 12 منطقة إدراية في لندن و9 مناطق خارج لندن، بحيث تتجاوز ضوضاء الطائرات 50 ديسيبل.
وقال القائم على الدراسة الدكتور آنا هانسل، من أمبريال: لم يتم تحديد الدور الدقيق الذي يلعبه التعرض للضوضاء وتأثيره على اعتلال الصحة بشكل جيد، ومع ذلك، فمن المعقول أنه قد يسهم، على سبيل المثال، عن طريق رفع ضغط الدم أو عن طريق تعكير نوم الناس.
وأشار الدكتور المؤلف بول إليوت إلى أن "سوء التغذية، والتدخين وعدم ممارسة الرياضة والحالات الطبية مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري جميعا لهم التأثير الأكبر على أمراض القلب، ويضاعفون المخاطر ضعفين أو 3 أضعاف، لكنه أضاف "تثير دراستنا أسئلة مهمة بشأن الدور المحتمل للضجيج على صحة القلب والأوعية الدموية".
وقال أستاذ الإحصاء التطبيقية في الجامعة المفتوحة كيفن ماكونواي: داخل أحد المناطقة، لا يمكن لهذه الدراسات أن تقول لنا ما إذا كان الناس الأكثر تضررًا من ضوضاء الطائرات هم على الأرجح يتعرضون لأمراض القلب أو السكتات الدماغية. وأضاف "لذا لا يمكن للدراسات أن تقول لنا بشكل مباشر ما إذا كان ضوضاء الطائرات هو الذي يؤثر على مخاطر الإصابة بهذه الأمراض.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - العيش قريبًا من المطار يصيب بالسَّكتة الدِّماغيَّة   مصر اليوم - العيش قريبًا من المطار يصيب بالسَّكتة الدِّماغيَّة



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon