مصر اليوم - هناك قواعد وأصول للتعامل مع زملاء الدراسة
وفاة سجين بعد إصابته بـ"قىء دموى" فى كفر الشيخ فتح معبر رفح لمدة 3 أيام لإدخال المساعدات الإنسانية لقطاع غزة الأمير تركي الفيصل يقول أن الحكومة الإيرانية تشارك بقتل وتهجير الشعب السوري وليس من الممكن أن نتعاون معها بتطوير الأمور الحياتية والبحوث الأمير تركي الفيصل يتمنى أن يستخدم الرئيس المنتخب دونالد ترامب اتفاقية منع إيران من الأسلحة النووية كخطوة أولى الدكتور إياد علاوي يصرح أن وجود إيران في العراق مؤثر وهي من قرر نتائج الانتخابات في عام 2010 الجنرال ديفيد بتريوس يؤكد أن "داعش" ستهزم والتحديات في العراق ستتمثل بالميليشيات المدعومة من إيران بسبب أدوارها السياسية الأمير تركي الفيصل يؤكد أن نشاط إيران في المنطقة ازداد وتصريحاتها العلنية بأنها تتحكم بـ 4 عواصم عربية غير مطمئنة الأمير تركي الفيصل يؤكد أن إيران لم تثبت للعالم بأنها دولة مسالمة حتى بعد الاتفاق النووي المعلمي يؤكد أنه رغم التحفظات التي لدينا فأن وفد المملكة العربية السعودية يصوت لصالح قرار الوضع الإنساني في سورية سيارة مفخخة تستهدف مقراً لقوات الجندرمة في بلدة" هازرو في دياربكر جنوب تركيا
أخبار عاجلة

خبيرة السلوك شيماء مرسي لـ "مصر اليوم":

هناك قواعد وأصول للتعامل مع زملاء الدراسة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هناك قواعد وأصول للتعامل مع زملاء الدراسة

خبيرة السلوك الاجتماعي شيماء مرسي
القاهرة ـ شيماء مكاوي

كشفت خبيرة السلوك الاجتماعي شيماء مرسي لـ "مصر اليوم" أن هناك قواعد وأصولًا للتعامل مع زملاء الدراسة والمعلمين، مؤكدة أنه ينبغي أن يتعرف كل طالب على هذه القواعد، مشيرة إلى أنه ليس من الضروري من الشباب انتظار الفتيات حتى يدخلن إلى قاعات العلم، أو الحصول على الأماكن الخالية، موضحة أنه ينبغي أثناء المحاضرة أو الدرس والنقاش من الأصول أن يحرص الطالب على إغلاق تليفونه المحمول، أو تحويله إلى الوضع الصامت، حتى لا يتسبَّب في تشتيت الأساتذة أو زملائه من الطلبة الحريصين على تلقِّي العلم، مضيفة أنه يُستحب للطالب إذا كان يَعْلَم موضوع المحاضرة أو الدرس الذي سيَحضُره أن يقوم بالتجهيز له من القراءة وتحضير العناصر التي لا يفهمها، فهذا من شأنه أن يساعده على تلقِّي الدروس بأسلوب أكثر سهولة.وقالت مرسي: "مع بداية العام الدراسي الجديد لا بُد أن يتعرّف كلّ طالب كيفية التعامل السليم مع الزملاء ومع المعلمين، فعند الدخول إلى القاعة التي تدرس فيها سواء في المدرسة أو في الجامعة لا بُد أن نراعي عدم التزاحم مع الآخرين".وأضافت "كما أنه ليس من الضروريّ من الشباب انتظار الفتيات حتى يدخلن إلى قاعات العلم، أو الحصول على الأماكن الخالية، لأن الكل هنا سواسية، والغرض من وجودكم جميعًا هو الاستفادة، فهذه الأمور مكانها الأماكن العامة والحياة الاجتماعية".
وواصلت "لا بُد أن تجلس فى المكان الخالي، ولا تحرص على الجلوس إلى جوار أصدقائك، إذا كان المكان لا يسمح، فالغرض الأساسيّ من وجودك هنا هو تلقِّي العلم وليس مشاركة الزملاء أوقاتًا ممتعة، ويمكنك أنت وأصدقاؤك أن تنقسموا إلى أكثر من مجموعة، فتجلس كل مجموعة فى المكان المناسب".
وأردفت "أثناء المحاضرة أو الدرس والنقاش من الأصول أن تحرص على إغلاق تليفونك المحمول، أو تحويله إلى الوضع الصامت، حتى لا تتسبَّب في تشتيت الأساتذة أو زملائك من الطلبة الحريصين على تلقِّي العلم، ولأن نغمة تليفونك ستجعلك تبدو بمظهر المستهتر الذى لا يحترم العلم، ولا يراعي مشاعر الآخرين".
وأوضحت "أما بالنسبة إلى المشاركة في الدرس والتفاعل مع الأستاذ أو المحاضر فهو أمر جيد، ولكن من الأصول أن تحرص على الاستئذان قبل طرح استفسارك، وألا تقوله إلا بعد أن يُؤذَنَ لك، فبعض المدرِّسين يفضل تلقِّي الأسئلة بعد الانتهاء تمامًا من الشرح، والبعض الآخر يُفضِّل الإجابة عن الأسئلة أولاً بأول، واحرص أن يكون سؤالك في إطار الدرس الذي تم شرحه، وإن كان لديك أيّ استفسار خاصٍّ بدروس سابقة فاتتك، أو لم تستوعبها جيدًا، فليس هذا هو الوقت المناسب لذلك، فليس من الأصول أن تأخذ من وقت بقية الزملاء المخصَّص لتلقِّي الدرس الجديد، ويمكنك التوجه للأستاذ بعد انتهاء الدرس أو المحاضرة وطرح استفسارك عليه، ولا تُطِلْ في أسئلتك، لأن بقية الزملاء يَودُّون المشاركة أيضًا".
واضافت: "إذا كنت تَعْلَم موضوع المحاضرة أو الدرس الذي ستحضره فعليك بالتجهيز له من القراءة وتحضير العناصر التي لا تفهمها، فهذا من شأنه أن يساعدك على تلقِّي الدروس بأسلوب أكثر سهولة، ويعطي للأساتذة عنك فكرة جيدة تنم عن جديتك والتزامك".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هناك قواعد وأصول للتعامل مع زملاء الدراسة   مصر اليوم - هناك قواعد وأصول للتعامل مع زملاء الدراسة



  مصر اليوم -

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم - نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ
  مصر اليوم - مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 11:02 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم - ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 10:05 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج "الإيدز" بـ 20 دولارًا

GMT 08:53 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع مستوى الطلاب الأستراليين في العلوم والرياضيات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:06 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فوائد جديدة لنظام الحمية في منطقة البحر المتوسط

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon