مصر اليوم - العراق لم يعش الطمأنينة منذ غياب شمس المَلكية عن سمائه

الشريف علي بن الحسين لـ"مصر اليوم" :

العراق لم يعش الطمأنينة منذ غياب شمس المَلكية عن سمائه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العراق لم يعش الطمأنينة منذ غياب شمس المَلكية عن سمائه

بغداد ـ جعفر النصراوي

أكد راعي الملكية الدستورية في العراق الشريف علي بن الحسين أن الخيار الأول والأخير للشعب العراقي في اختيار النظام الذي يراه مناسبًا سواء كان جمهوريًا مبني على أسس دستورية، أو ملكيًا على الأسس نفسها، داعيًا إلى أن يستغل ساسة العراق الفرصة لإنجاح النظام الجمهوري وعدم الانزلاق في متاهات السيطرة وبسط النفوذ التي مارستها الأنظمة خلال عقود من إدارتها للدولة العراقية. وقال الشريف بن الحسين في مقابلة مع "مصر اليوم" إن المهم لدينا أن يكون في العراق نظام دستوري جمهوري عادل وديمقراطي  يحافظ على حقوق المواطن ويحقق له الأمن والأمان  وفيما لو نجح النظام الحالي في ذلك في ظل مؤسسات دستورية سوف ندعمه  أما إذا فشل فالنظام الملكي هو الأفضل لاسيما أن تجربة العراق وإن كانت قصيرة ولم يكتب لها الاستمرار لكن العراقيين مايزالون يرون أن النظام الملكي سعى إلى خدمة العراق وهذا شيء يشكل لنا فخرًا كوننا سلالة الملكية العراقية" . وأضاف الشريف بن الحسين  "إننا  موجودين في العملية السياسية ونشارك قدر الإمكان في إنجاحها خدمة للعراقيين أما المشاركة في الانتخابات بغية الحصول على مقاعد فنحن نعتقد أن المشاركة إن لم تكن فاعلة لا فائدة منها ولهذا نحن نعمل في ظل الملكية الدستورية التي شكلناها على أن تضم جميع شرائح المجتمع العراقي دون أن يكون هناك فرق بين العرق والجنس أو المذهب والدين على عكس بعض النظم السياسية الحالية والتي للأسف اتجهت إلى التخندق الطائفي والقومي ما انعكس سلبًا على العملية السياسية برمتها وسنشارك في التنافس في الانتخابات المقبلة وسيكون للناخب العراقي القول الفصل. وأشار الشريف بن الحسين أن الكثير من العراقيين  مؤمنين بأن النظام الملكي في العراق شهد تطورًا ملحوظًا وكان كل سنة من عمره أفضل من التي سبقتها في ظل تقديم الأفضل للشعب وهذا دليل ملموس على النجاح في إدارة شؤون الدولة المدنية في ظل نظام ملكي ولكن ما حصل قد حصل واليوم يعيش العراق في ظل نظام جمهوري نتمنى أن يتجاوز أخطاء الأنظمة السابقة التي ساقت العراق إلى ويلات كثيرة وفشلت في تقديم ما هو مأمول منها . وعبر الشريف بن الحسين عن أمله بان يكون النظام الجمهوري اليوم في قائم على أسس دستورية صحيحة و ألا ينجر إلى الدكتاتورية في الحكم ويكرر ذات المأساة التي عاشها الشعب طيلة عقود من عمر النظام الجمهوري في ظل الأنظمة السابقة. وأكد الشريف بن الحسين  إيمانه  بأن الخيار الأول والأخير للشعب وسنحترم هذا الخيار في حال نجحنا في العودة إلى سدة الحكم أو لم ننجح  ولكننا نبقى نقدم ما نستطيع تقديمه للعراق. وأبدى الشريف سروره بما يشاهده من إقبال على مشاهدة المعروضات التي تمثل العهد الملكي  من العراقيين وأن هذا الإقبال يولد شعورًا مزدوجًا: الأول الحزن لأننا نتذكر تاريخ العائلة وما مر عليها من ماسٍ بعد الانقلاب عليها من قبل الجمهوريين في العام . ولكننا في الوقت نفسه نفرح لأن تلك الشواهد تثير الحنين الذي نراه في عيون العراقيين لتلك الحقبة التي اتسمت بالسلام والطمأنينة والتي نعتقد بأنها غابت عن العراق بغياب شمس الملكية.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - العراق لم يعش الطمأنينة منذ غياب شمس المَلكية عن سمائه   مصر اليوم - العراق لم يعش الطمأنينة منذ غياب شمس المَلكية عن سمائه



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 08:34 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مصطفى الجندي يُؤكِّد "ترابط" ترامب والسيسي

GMT 10:28 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

راشد يؤكّد الاستفادة من قرار أميركا باعتبار مصر آمنة

GMT 07:45 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

محمود الهباش يؤكد أن رفض المصالحة في صالح الاحتلال

GMT 10:37 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

جلال عوارة يعلن أن القوانين تضبط "الانفلات"

GMT 08:16 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أحمد السجيني يؤكد تفهم بريطانيا لموقف مصر من الإخوان

GMT 09:19 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

يحيى الكدواني يتوقع فشل المؤامرات

GMT 10:09 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

عبدالحميد يؤكّد غلق المقاهي غير المرخصة

GMT 12:17 2016 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد أبو حامد يؤكد زيارات السيسي ناجحة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 13:35 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

حل سحري لفقدان الوزن عن طريق تناول البطاطا

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon