مصر اليوم - حافظت على مؤسسات الدولة اثناء حكم الإخوان

وزير الثقافة محمد صابر عرب لـ "مصر اليوم":

حافظت على مؤسسات الدولة اثناء حكم "الإخوان"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حافظت على مؤسسات الدولة اثناء حكم الإخوان

القاهرة ـ رضوى عاشور

أكد وزير الثقافة المصري "محمد صابر عرب " أنه وجه بطباعة دستور2014 في مطابع الوزارة  حتى يتثنى لجميع المصريين الحصول على نسخة منه بأسعار رمزية. وطالب جموع الشعب بالخروج للتصويت بـ "نعم" في الاستفتاء المزمع إجراؤه في ال14 وال15 من يناير/كانون الثاني الجاري   وأعرب الوزير عرب في حديث مع "مصر اليوم" عن اعتقاده بان الدستور الحالي من افضل الدساتير التي وضعت في تاريخ مصر، خاصة وأنه وضع عقب فترة شهدت حالة من الصراع السياسي ومحاولات جماعة "الإخوان" السيطرة على مقاليد الحياة الثقافية في مصر من خلال محاولات السيطرة على  البيوت الثقافية والقطاعات الحيوية بالوزارة ؛ مثل دار الوثائق ومحاولات تدريب الشبيبة المسلمة "شباب الإخوان " داخل الهيئات التابعة للوزارة  ، وطبع و نشر الكتب الخاصة بحسن البنا. وأضاف عرب :" لي الشرف بأنني حافظت  على مؤسسات وزارة الثقافة ، خلال الفترة التي عملت فيها في حكومة هشام قنديل والرئيس السابق محمد مرسي ، وهي الوزارة الوحيدة التي لم يُسمح بأخونتها ، او الدفع بقيادات اخوانية بقطاعاتها ، او حتى ممارسة نشاط يخدم تنظيم الاخوان، وقد ظهر هذا بشكل واضح في عدة مواقف تبنتها الوزارة ولم يستطع "الإخوان"  ان يفعلوا شيئاً  بأرشيف دار  الوثائق ولم يساعدهم الحظ في ذلك ، لان العاملين بالدار يمتازون بدرجة عالية من الوطنية والشعور بحجم المسؤولية تجاه تاريخ مصر الموجود بدار الوثائق " وعن الخطوات التي تتخذها الوزارة لإنقاذ صناعة السينما التي تعاني من التدهور قال عرب " نعمل  الآن على برنامج  بالتعاون مع وزارة الاعلام والقائمين على صناعة الافلام ؛ من اجل وضح خطوط حمراء ، تكون بمثابة لوائح وقوانين في منظومة صناعة السينما والافلام ، في محاولة منا للارتقاء بالذوق العام وازالة الاثار التي تسببت فيه الافلام التجارية ، ونفكر في صندوق لدعم الاعمال ، بمعنى ان تُقدم الدولة المصرية قروضاً للمنتج من خلال وزارة التعاون الدولي حتى يخرج من حصار الشباك والإرادات للتخلص من ظاهرة الافلام التجارية ، وبصدد الانتهاء من رؤية للعمل السينمائي لنعرضها على مجلس الوزراء للارتقاء بمستوى العمل الفني في مصر. وحول أزمة فيلم "أسرار عائلية "الذي يتناول قصة شاب شاذ جنسيا قال: "نحن لسنا ضد الابداع ولكن ايضاً للإبداع شروط وأخلاقيات تحكمه وعندما يمثل الابداع صدمه للمشاهد في وقت مضطرب تتصاعد فيه الافكار المتطرفة يجب علينا التدخل ، والفيلم الان تحت ايدي الرقابة ولديها ألياتها التي تستند اليها ، واذا رأت انه لا يتناسب مع التقاليد والعادات العامة لن تسمح به بلا شك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حافظت على مؤسسات الدولة اثناء حكم الإخوان   مصر اليوم - حافظت على مؤسسات الدولة اثناء حكم الإخوان



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon