مصر اليوم - كشفنّا عن محاولات لتعطيّل الرئاسيّات المصريّة

اللِّواء سيد شفيق لـ"مصراليوم":

كشفنّا عن محاولات لتعطيّل الرئاسيّات المصريّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كشفنّا عن محاولات لتعطيّل الرئاسيّات المصريّة

القاهرة – أكرم علي

أكَّد مدير قطاع الأمن العام، في وزارة الداخلية، اللواء سيد شفيق، في حديث خاص إلى "مصر اليوم"، أن "الوزارة مستعدة تمامًا لإجراء الانتخابات الرئاسية، وأن محاولات الإرهاب من قِبل جماعة "الإخوان المسلمين"، لن تخيف الداخلية، وأجهزة الأمن، من ممارسة دورها الوطني". وأوضح اللواء سيد شفيق، أن "وزارة الداخلية نجحت في الفترة الأخيرة في إحباط الكثير من العمليات الإرهابية، وضبط الآلاف من قطع الأسلحة في القاهرة، والجيزة، ومختلف المحافظات المصرية". وأضاف شفيق، أن "قطاع الأمن العام يقوم يوميًّا بالتنسيق مع باقي أجهزة وزارة الداخلية بضبط ما لا يقل عن 50 قطعة سلاح، وهناك أوقات تضبط ما لا يقل عن 1000 قطعة سلاح أخرى". وبشأن ملاحقة العناصر الإخوانية الهاربة في الخارج، أكَّد سيد شفيق، أنه "لم تصدر "نشرات حمراء للإنتربول الدولي ضد عناصر "الإخوان" الهاربين، إلا أن النائب العام المصري طالب دولة قطر بتسليم المتهمين المطلوبين لدى مصر". وشدَّد مدير قطاع الأمن العام أن مصر لن تخضع لأحد أو لجماعة، وأنهم يتعاملون مع الجماعات الإرهابية كفصيل ينبغي مقاومته واستئصاله". وردًّا على سؤال، بشأن مقتل عدد من الضباط وأفراد الأمن يوميًّا في التفجيرات والمواجهات الخاصة في مداهمة البؤر الإرهابية، أكَّد شفيق، أن "هناك نقصًا في التسليح، بسبب اقتحام السجون خلال ثورة 25 كانون الثاني/يناير، فضلًا عن الأسلحة المُهرَّبة من ليبيا"، مشيرًا إلى أن "هناك عمليات لاستيراد أسلحة من الدول الأجنبية في الوقت الراهن". وعن التخلص من الضُّباط التابعين لجماعة "الإخوان المسلمين"، بعد سقوطهم، أوضح، أنه "لا يمكن أن تتأخون الوزارة من الأساس، ومن الممكن أن يكون هناك بعض الضباط متعاطفين مع "الإخوان"، ولكن هؤلاء يجرى استبعادهم بمجرد التعاطف فقط؛ لأن الضباط لا ينتمون لأي فصيل سياسي حتى لو بالتعاطف". وبشأن العمليات الإرهابية التي تُنفِّذها جماعة "أنصار بيت المقدس"، أكَّد شفيق أنه "بعد ثورة 25 كانون الثاني/يناير، شهدت البلاد حالة من الانفلات الأمني، وسادت تلك الحالة مصر بأكملها، مما سمح بتكوين جماعات مُسلَّحة إرهابية، وساعد على ذلك الأنفاق المفتوحة في سيناء، والتي تهرب منها الأسلحة، وانتشار الفكر السلفي الجهادي، ووزارة الداخلية تعمل بكل قوة الآن لردع تلك الجماعات في أقرب وقت؟". وعن الأوضاع الأمنية في سيناء، أكَّد شفيق، أن "سيناء تحتاج إلى تنمية، ونبحث عن خطة لتهجير الشباب والعائلات إلى هناك؛ لأن السكان يعتبرون خط الدفاع عنها أولًا، ثم يبدأ تأمينها من قِبل قوات الأمن لمساندتها"، مشيرًا إلى أن "أهل سيناء يساندون قوات الأمن في عملياتها العسكرية اليومية ضد العناصر الإرهابية والتكفيرية". وشدَّد اللواء سيد شفيق، على "عدم تخوف المواطنين المصريين من الذهاب إلى اللجان الانتخابية الرئاسية خشية من أية تفجيرات تحدث لتعطيلها"، مُؤكِّدًا أن "قوات الأمن ترصد كل التحركات، وكشفت في الفترة الأخيرة عن جهات سعت لتعطيل الانتخابات الرئاسية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كشفنّا عن محاولات لتعطيّل الرئاسيّات المصريّة   مصر اليوم - كشفنّا عن محاولات لتعطيّل الرئاسيّات المصريّة



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 08:34 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مصطفى الجندي يُؤكِّد "ترابط" ترامب والسيسي

GMT 10:28 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

راشد يؤكّد الاستفادة من قرار أميركا باعتبار مصر آمنة

GMT 07:45 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

محمود الهباش يؤكد أن رفض المصالحة في صالح الاحتلال

GMT 10:37 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

جلال عوارة يعلن أن القوانين تضبط "الانفلات"

GMT 08:16 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أحمد السجيني يؤكد تفهم بريطانيا لموقف مصر من الإخوان

GMT 09:19 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

يحيى الكدواني يتوقع فشل المؤامرات

GMT 10:09 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

عبدالحميد يؤكّد غلق المقاهي غير المرخصة

GMT 12:17 2016 الجمعة ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد أبو حامد يؤكد زيارات السيسي ناجحة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon