مصر اليوم - مجتمعات تتعايش مع الاتربة وتتنفس الغبار كل لحظة في كربلاء

مجتمعات تتعايش مع الاتربة وتتنفس الغبار كل لحظة في كربلاء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مجتمعات تتعايش مع الاتربة وتتنفس الغبار كل لحظة في كربلاء

بغداد ـ وكالات

  لم يجد وسام بُدّاً إلا ان يتحمل اكوام الاتربة والغبار ليستنشقها كل يوم، اثناء خروجه من منزله وذهابه هو واخوته كلٌ لشأنه في الصباح، في حي من الاحياء الواقعة بأطراف مدينة كربلاء، معتبِرا ان هذا الامر خارج عن ارادته "هاي قسمتنه"، لكنه يردف مستاءً "ان اكوام الاتربة والغبار التي يستنشقها الناس في حيّنا اصبحت تشكل تهديدا كبيرا لصحة المجتمع بالاضافة الى المضاعفات التي تسببت بوفاة العديد من مرضى الربو والحساسية المزمنة... وفي خضم الازمة الامنية التي كان العراق يعاني منها منذ عام 2003 وانكشفت غِمامها قليلا مطلع الحالي، لم يكن المواطنون يبالون بمشاكل البنى التحتية المتهالكة بقدر اهتمامهم بالوضع الامني وسلامة عوائلهم، وبمرور الوقت طفت الى السطح تلك المشاكل حتى اصبحت الهمّ الاول لديهم على خلفية سعيهم المشروع للعيش الكريم في ظل خدمات بلدية مناسبة ومياه صحية واجواء نظيفة تبعد عنهم شبح الامراض والقلق والكآبة... ووسام الشاب العشريني شأنه شأن اغلبية الشباب يرى ان بإمكانه تحمّل الغبار والاتربة لكنه يفيد" الجو المغبِر اصبح يؤثر على نفسية الناس فلا يمكنك أن تشعر بحال طبيعية فيما ترى الابنية والمحلات والمدارس والشوارع وحتى البيوت وهي مكسوّة بطبقة من الغبار لاينفع معها الغسل او الازالة...  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مجتمعات تتعايش مع الاتربة وتتنفس الغبار كل لحظة في كربلاء   مصر اليوم - مجتمعات تتعايش مع الاتربة وتتنفس الغبار كل لحظة في كربلاء



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon