مصر اليوم - الاسبستوس لا يزال يهدد سكان وادي الموت بعد اقفال مصنع هونيويل

الاسبستوس لا يزال يهدد سكان "وادي الموت" بعد اقفال مصنع "هونيويل"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الاسبستوس لا يزال يهدد سكان وادي الموت بعد اقفال مصنع هونيويل

كاين ـ أ.ف.ب

بعد اقفال مصنع "هونيويل" في كونديه سور نوارو "غرب فرنسا" المسماة "وادي الموت" ، أصبح أكثر من 250 موظفا بعضهم مريض بسبب مادة الأسبستوس عاطلا عن العمل في هذه البقعة من سويسرا النورماندية حيث تسبب الأسبستوس بوفاة آلاف الأشخاص في مجموعة من المواقع الصناعية المهجورة اليوم. ويقول رئيس منظمة ضحايا الاسبستوس في المنطقة، فرانسوا مارتين "انه المصنع الاخير من مصانع شركة +فاليو-فيرودو+ التي عمل فيها 2500 شخص في الاسبستوس في السبعينات، الذي يقفل ابوابه. لكن الأسبستوس لا يزال يقضي على حياة السكان حتى اليوم". وكانت شركة "هونيويل" الاميركية العملاقة التي تتوقع ارتفاع ارباحها سنة 2013 قد اعلنت منذ العام 2011 اقفال المصنع. ومن بين موظفي المصنع السابقين، وجد نحو خمسين موظفا فقط عملا جديدا. ويقول الموظف السابق برونو دوران المريض من جراء تعرضه للاسبستوس ان "اصحاب العمل يترددون في توظيف أشخاص كانوا يعملون في +هونيويل+ لأنهم يخشون أن يمرضوا". ويعيش والد برونو منذ سنتين بفضل اجهزة التنفس الاصطناعية بسبب اصابته بنوعين من السرطان، علما أنه كان موظفا سابقا لدى شركة "فاليو". وفي كونديه، كما في سائر المناطق الفرنسية، توقف العمل بالأسبستوس منذ حظره سنة 1997. لكن كل العائلات تصاب بأمراض لا تظهر أعراضها إلا بعد سنوات. وقد واجه مسؤولون عدة عن هذا الموقع الصناعي تهما تتعلق بالقتل غير العمد عندما كانوا لا يزالون ينتمون الى "فاليو-فيرودو". لكن "هونيويل" التي تملك الموقع منذ 1999 بقيت بمنأى عن الملاحقة القانونية. غير ان احد النواب اليساريين وعدة نواب اشتراكيين ويمينيين طلبوا، عبثا حتى الساعة، من الحكومة الاعتراف بتعرض الموظفين للاسبستوس بعد سنة 1997 لأن المصنع لم يخضع للتنظيف بالفعل، على حد قولهم. ومن شأن الاعتراف بتعرض الموظفين للاسبستوس حتى اليوم أن يسمح لهم جميعا بتقريب موعد تقاعدهم سنوات عدة، علما ان ثلثهم وصل الى الموقع بعد العام 1996. وقد اعلن رسميا عن مرض 17 موظفا وصل بعضهم الى الموقع بعد هذا التاريخ. وفي "وادي الموت" الذي انتقل من حياكة القطن الى صناعة الاسبستوس في نهاية القرن التاسع عشر، توفي نحو 5 الاف شخص من جراء هذه المادة المقاومة للنار والاحتكاك التي اعترف البرلمان الاوروبي سنة 1978 بأنها مسببة للسرطان. وفي غضون 15 سنة، شفى 1500 شخص غليلهم بفضل ادانة رؤسائهم بارتكاب خطأ لا يغتفر في هذا الوادي البالغة مساحته 25 كيلومترا. لكن المسألة لا تنتهي هنا، اذ انه من الضروري تنظيف المواقع، علما ان حوالى نصف المصانع العشرة تقريبا التي كانت شركة "فاليو-فيرودو" تملكها في الوادي، مهجور اليوم وملوث بالاسبتسوس. وقد وعدت "هونيويل" التي تنفي ان تكون قد عرضت الموظفين للاسبتسوس بصيانة الموقع قبل العام 2015. ويوضح احد النواب ان اقفال المصنع يكلف الشركة 100 مليون يورو، من بينها 12 الى 15 مليون يورو لعملية التنظيف. وعلى مسافة قريبة من كونديه، وافقت "فاليو" على ازالة الاسبستوس من موقع اقفل سنة 1957 ولا يزال حتى اليوم يبعث هذه المادة نحو المنازل المجاورة عند هبوب رياح عاتية. وبغية تنظيف الموقع، تعتزم "هونيويل" والنواب المحليون إنشاء مؤسسات متخصصة في ازالة الاسبستوس. لكن هذه المبادرة التي لا تزال في بداياتها لا تقنع احد الموظفين الذي يشير الى ان دراسة اجراها المعهد الوطني للابحاث العلمية سنة 2011 طرحت علامات استفهام حول سلامة العاملين في هذا القطاع.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الاسبستوس لا يزال يهدد سكان وادي الموت بعد اقفال مصنع هونيويل   مصر اليوم - الاسبستوس لا يزال يهدد سكان وادي الموت بعد اقفال مصنع هونيويل



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon