مصر اليوم - دراسة الاقتصادات الناشئة مسؤولة عن نحو نصف الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري

دراسة: الاقتصادات الناشئة مسؤولة عن نحو نصف الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة: الاقتصادات الناشئة مسؤولة عن نحو نصف الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري

بكين ـ مصر اليوم

اظهرت دراسة يوم الخميس ان اجمالي انبعاثات الغازات الضارة في الصين والاقتصادات الناشئة الأخرى منذ 1850 ستتجاوز الانبعاثات في الدول الغنية هذا العقد مما يعقد محادثات الأمم المتحدة بشأن من يتحمل النصيب الاكبر من اللوم عن ظاهرة الاحتباس الحراري. ووفقا للدراسة التي اجرتها وكالة التقييم البيئي الهولندية (بي بي ال) ومجموعة ايكوفيس البحثية ومركز الابحاث المشترك للمفوضية الاوروبية فان انبعاثات الدول النامية شكلت 48 بالمئة من الانبعاثات المتراكمة من 1850 الى 2010. وقال بيان "في مرحلة ما في العقد الحالي ستتجاوز حصة التراكم التاريخي للانبعاثات في الدول النامية مثيلتها في الدول المتقدمة." وتسجل الانبعاثات في الدول النامية زيادة سريعة ويتكهن التقرير بأن نصيبها من الانبعاثات المتراكمة سيصل الى 51 بالمئة بحلول 2020 . وستجتمع حوالي 200 حكومة في وارسو في الفترة من 11 إلى 22 نوفمبر تشرين الثاني لمناقشة خطط لاتفاق عالمي جديد لمكافحة التغير المناخي بهدف اقراره في 2015 على ان يدخل حيز التنفيذ في 2020 .وقالت الدراسة "المناقشات في مفاوضات المناخ التي ترعاها الأمم المتحدة تتجه نحو التركيز على تحديد الدول التي ساهمت بشكل أكبر في حدوث التغير المناخي." وقالت إن أكثر الدول تلويثا للبيئة منذ عام 1850 -الذي يعتبر بداية للاستخدام الصناعي على نطاق واسع للوقود الاحفوري الذي يصدر غازات ضارة عند حرقه- هي الولايات المتحدة والصين والاتحاد الاوروبي وروسيا. وتجادل الصين -التي يبلغ عدد سكانها 1.3 مليار نسمة- بأن نصيب الفرد فيها من الانبعاثات منذ 1850 مازال أقل كثيرا عن المستويات في الدول المتقدمة مما يعني انها تتحمل مسؤولية أقل من الدول الغنية لكبح الانبعاثات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة الاقتصادات الناشئة مسؤولة عن نحو نصف الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري   مصر اليوم - دراسة الاقتصادات الناشئة مسؤولة عن نحو نصف الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon