مصر اليوم - خفافيش الفاكهة الأفريقية مستودع للفيروسات الخطيرة

خفافيش الفاكهة الأفريقية مستودع للفيروسات الخطيرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خفافيش الفاكهة الأفريقية مستودع للفيروسات الخطيرة

كامبريدج - د ب ا

قال فريق من الباحثين الدوليين إن خفافيش الفاكهة التى تستوطن أفريقيا تحمل فيروسات خطيرة يمكن أن تنتقل للإنسان.وتوصل الباحثون إلى أن أكثر من ثلث هذه الخفافيش التى تسكن شجر النخيل مصابة بفيروس لاجوس وأن نحو نصف هذه الخفافيش مصابة بفيروسات من عائلة الفيروسات التى تعرف بالفيروسات "المخاطنية". وأشار الباحثون تحت إشراف أليسون بيل من جامعة كامبريدج فى دراستهم التى نشروا نتائجها اليوم الخميس فى مجلة "نيتشر كومونيكيشن"، إلى سهولة انتقال هذه الفيروسات إلى الإنسان بسبب معيشة الخفافيش الحاملة لها بالقرب منه.وتعيش خفافيش الفاكهة الأفريقية فى الدول الواقعة جنوب الصحراء الغربية وغالبا ما تنام هذه الخفافيش فى أسراب بأعداد تزيد كثيرا عن مليون خفاش.وتبين للباحثين بعد دراسة المجموع الوراثى لنحو 2100 خفاش وجود تشابه كبير وبشكل مدهش فى صفاتها الوراثية رغم اتساع المناطق الجغرافية التى تعيش بها هذه الخفافيش. وفسر الباحثون هذا التشابه بأن الخفافيش يمكن أن تنتقل لمسافة آلاف الكيلومترات أثناء رحلاتها التى قد تستمر عدة أشهر وأنها تتزاوج خلال هذه الرحلات الطويلة.وأكد الباحثون أنهم لا يعرفون هذا التماثل فى الصفات الوراثية بين حيوانات ثديية تعيش فى هذه المساحات الشاسعة. كما استنتج الباحثون من هذا التشابه الوراثى أن الفيروسات يمكن أن تنتشر بسهولة بين هذه الخفافيش.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خفافيش الفاكهة الأفريقية مستودع للفيروسات الخطيرة   مصر اليوم - خفافيش الفاكهة الأفريقية مستودع للفيروسات الخطيرة



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon