مصر اليوم - دراسة نمساوية حديثة تحذر من عواقب نقص مياه الشرب العذبة فى المستقبل

دراسة نمساوية حديثة تحذر من عواقب نقص مياه الشرب العذبة فى المستقبل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة نمساوية حديثة تحذر من عواقب نقص مياه الشرب العذبة فى المستقبل

فيينا - أ ش أ

توقعت نتائج أحدث دراسة علمية، نفذتها ولاية النمسا السفلى، تفاقم مشكلة نقص مياه الشرب فى المستقبل، مرجعة السبب الرئيسى إلى الزيادة المستمرة فى عدد سكان العالم، كما أوضحت الدراسة أن مشكلة التغيير المناخى ستؤدى إلى تفاقم مشكلة نقص مياه الشرب، وزيادة عدد الأشخاص المعرضين لخطر شح المياه بواقع 40%.وقد أوضح معهد (بوتسدام) النمساوى المتخصص فى بحوث التأثيرات المناخية، والذى شارك فى الدراسة، أن شخصين من كل مئة شخص يعانيان من نقص مياه الشرب فى الدول المتضررة من نقص المياه، لافتا أن الدول التى تعانى من نقص المياه العذبة، هى الدول التى يقل فيها نصيب الفرد من المياه العذبة الصالحة للشرب عن 500 ألف لتر سنويا، بناء على التعريف الدولى لنقص المياه. وفى ذات السياق، أشارت نفس الدارسة إلى المخاطر المترتبة على معاناة الأفراد من نقص المياه الصالحة للشرب، موضحة أن الحد الأدنى من المياه العذبة يلبى بالكاد الاحتياجات الأساسية للفرد، عند الاستخدام الأمثل لهذه الكمية من المياه، لافتة فى المقابل إلى المتوسط العالمى لاستخدام الفرد من المياه العذبة، الذى يبلغ 2ر1 مليون لتر سنويا، موضحة أن استخدام الفرد للمياه العذبة فى كثير من الدول الصناعية يتجاوز هذه الكمية.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة نمساوية حديثة تحذر من عواقب نقص مياه الشرب العذبة فى المستقبل   مصر اليوم - دراسة نمساوية حديثة تحذر من عواقب نقص مياه الشرب العذبة فى المستقبل



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon