مصر اليوم - اكتشاف كائن رئيسي في تطور الحياة على وجه الأرض

اكتشاف كائن رئيسي في تطور الحياة على وجه الأرض

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اكتشاف كائن رئيسي في تطور الحياة على وجه الأرض

واشنطن - مصر اليوم

ربما كان ما يعرف باسم الانفجار الكمبرى، وهو منعطف رئيسى فى تاريخ الحياة على وجه الأرض حين ظهرت فجأة إلى الوجود أعداد هائلة من أنواع الحيوانات قبل نصف مليار عام، أكبر حجماً عما كان يعتقد من قبل. وتعرف العلماء أمس الأربعاء على كائن بحرى غريب يرجع تاريخه إلى 520 مليون عام، وهو يشبه فى وقتنا المعاصر إلى حد بعيد الحوت البالينى الضخم الشبيه بالحوت الأزرق وأسماك القرش، ويقول العلماء إن هذا الكائن تطور من مخلوق مفترس شرس ليصبح مجرد صياد متواضع لحيوانات صغيرة من تحت سطح الماء. وهذا المخلوق الذى أطلق عليه الاسم العلمى تاميسيوكاريس بوريلس أحد الأقارب البدائيين لمفصليات الأرجل وهى مجموعة حيوانية منها القشريات والحشرات والعناكب، ولا يوجد مثيل لهذا الكائن الآن. وقال الباحثون، إنه عثر على بقايا هذا الكائن فى حفرية عام 2009 فى أقصى الطرف الشمالى لجزيرة جرينلاند. وأضافوا أن هذا الكائن ينتمى لمجموعة قريبة الشبه من كائن انومالوكاريس الذى ظهر فى العصر الجيولوجى الكمبرى والذى عثر عليه فى موقع حفريات بكندا، وقال العلماء إن الكائن كان من أضخم المفترسات على وجه البسيطة ويتميز بشكله الغريب. ويقول جيكوب فينتر عالم الكائنات القديمة من جامعة بريستول البريطانية مشرف البحث الذى نشرته دورية (نيتشر) إنه فى حين ان طول كائن تاميسيوكاريس 70 سنتيمترا فقط إلا أنه كان من أضخم الكائنات الحية فى ذلك الوقت. وقال فينتر "لقد كان عملاقا رقيقاً، إلا أنه لم يكن حوتاً ولا سمك القرش، بل تطور ليصبح كائنا شبيها بذلك". ومثله مثل ابن عمومته المفترس انومالوكاريس كان لدى تاميسيوكاريس زوج من الزوائد الشوكية فى مقدمة الجسم لاقتناص الفريسة وله زوج من الأعين تشبه العيون المركبة للحشرات وفم دائرى وله ما يشبه الزعانف للسباحة وليس له أرجل. وعاش جنبا إلى جنب مع الأسماك البدائية وهى من أقدم الفقاريات والإسفنجيات وقناديل البحر وسرطان البحر (السلطعون). وشهد العصر الكمبرى منذ 542 مليون عام، وهو حقبة مهمة فى تاريخ نشوء وتطور الحياة على وجه المعمورة، أول ظهور لمجموعات حيوانية رئيسية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اكتشاف كائن رئيسي في تطور الحياة على وجه الأرض   مصر اليوم - اكتشاف كائن رئيسي في تطور الحياة على وجه الأرض



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon