مصر اليوم - دراسة ألمانية البيئة تعاني من آثار بقايا الأدوية

دراسة ألمانية: البيئة تعاني من آثار بقايا الأدوية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دراسة ألمانية: البيئة تعاني من آثار بقايا الأدوية

ديساو روسلاو - د ب أ

قال مكتب البيئة الألمانى إن بقايا العقاقير الطبية تمثل مشكلة بالنسبة للمياه والتربة والكائنات الحية فى العالم. وذكر المكتب اليوم الأربعاء بمدينة ديساو روسلاو الألمانية معلقا على نتائج إحدى الدراسات بهذا الشأن أن هناك آثارا لأكثر من 630 مادة فعالة وبقايا منتجات تدخل فى صناعة العقاقير فى البيئة. وأشار المكتب إلى أن هذه الظاهرة لا تقتصر فقط على الدول الصناعية بل تنسحب أيضا على الدول النامية والدول التى تصنف على أنها على أعتاب النهضة. وقال معدو الدراسة إنهم رصدوا فى مياه 50 دولة مختلفة آثارا لمادة ديكلوفيناك التى تستخدم كمسكن للآلام وعلاج الالتهابات وإن معدل هذه البقايا وصل فى مياه 35 دولة إلى مستوى ضار بالأسماك حسبما أظهرت تجارب المختبر. وذكر المكتب أن هذا المشروع البحثى يهدف إلى دفع برنامج الأمم المتحدة للبيئة لتبنى قضية بقايا العقاقير فى البيئة ما من شانه أن يؤدى إلى خطوات ملموسة عالميا فى مواجهة هذه الظاهرة. وتصل بقايا العقاقير الطبية للبيئة عبر المياه بشكل رئيسى وذلك لأن جسم الإنسان لا يهضمها بشكل تام غالبا، وتخرج هذه البقايا مع بول الإنسان وبرازه إلى مياه الصرف الصحى حيث لا يمكن التخلص بشكل كامل من هذه الآثار عبر محطات التنقية. وذكر مكتب البيئة الألمانى أنه ليست هناك معلومات كافية حتى الآن بشأن الآثار بعيدة المدى لهذه العقاقير على الأنظمة البيئية وأن التجارب أظهرت أن العقاقير أو بقايا المنتجات التى تدخل فى صناعتها تخفض نمو الكائنات الحية وتغير سلوكها أو تؤثر سلبا على تناسلها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دراسة ألمانية البيئة تعاني من آثار بقايا الأدوية   مصر اليوم - دراسة ألمانية البيئة تعاني من آثار بقايا الأدوية



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon