مصر اليوم - الفن أسيرا للأزمنةمعرض لأعمال تشكيلية

"الفن أسيرا للأزمنة"معرض لأعمال تشكيلية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الفن أسيرا للأزمنةمعرض لأعمال تشكيلية

موسكو ـ وكالات

يستضيف متحف بوشكين للفنون التشكيلية في موسكو هذه الأيام معرضا للفنان الألماني إيريخ بورهيرت، الذي أبدع أعماله في فترة الثلاثينيات وبداية الأربعينيات من القرن الماضي. ولد إيريخ بورهيرت في ألمانيا عام 1907 ، درس في المعهد العالي لمهن البناء بديساو "باو هاوس" في تلك الفترة الذهبية من حياة هذه الكلية، حيث تتلمذ على يد فاسيلي كاندينسكي وبول كلييه وأوسكار شليمر. لقد كان بورهيرت طالبا ناجحا مولعا بالفن والمعمار، وهذا ما حدد مستقبله.وبعد إتمام دراسته في المعهد، سافر الفنان إلى روسيا للعمل في مجال تصميم المظهر الداخلي للمباني. وبقي بورهيرت في الاتحاد السوفيتي خمسة عشر عاما كانت حافلة بالإنجازات. لم يعد بورهيرت إلى ألمانيا بسبب ارتفاع التوتر في بلاده وطغيان مكانة القومية الاشتراكية . وفي الاتحاد السوفيتي أبدع الفنان الكثير من اللوحات والملصقات المناهضة للنازية بالإضافة الى لوحات تعكس أحوال العمال والطبقة الكادحة. ولكن كل هذا لم يشفع للفنان بعد هجوم ألمانيا النازية على الاتحاد السوفييتي، حيث اعتقل في عام 1942 بتهمة التجسس، ولقي حتفه في إحدى معتقلات كازاخستان قبل أن يتم عامه السابع والثلاثين.أعيد الاعتبار للفنان في عام 1962، ولكن زوجته الروسية لم تعلن عن إرثه الفني إلا في تسعينيات القرن الماضي. وما يقدمه متحف بوشكين اليوم هو أول معرض بعد كل هذه السنين، وقد تم ذلك بفضل ورثة الرسام وجهود العاملين في متحف بوشكين ومتحف برلين الحكومي الذين قاموا بتصنيف الأعمال وترميمها ودراستها .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الفن أسيرا للأزمنةمعرض لأعمال تشكيلية   مصر اليوم - الفن أسيرا للأزمنةمعرض لأعمال تشكيلية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon