مصر اليوم - منبوذون ومطاردون وممنوعون عرض للفن المحظور في العهد النازي

"منبوذون ومطاردون وممنوعون" عرض للفن المحظور في العهد النازي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - منبوذون ومطاردون وممنوعون عرض للفن المحظور في العهد النازي

برلين ـ وكالات

تعرض الفنانون في الفترة النازية لملاحقة شنيعة، وصودرت لوحاتهم ومنعت من العرض. صالة الرواق البرليني تقدم معرضا خاصا للتعريف ببعض هؤلاء الفنانين والتعريف بأعمالهم، مع التركيز على أهمية التنوع الثقافي في حياة الإنسان.يعرض حاليا رواق العاصمة الألمانية برلين "Berlinische Galerie" معرضا للتعريف بأعمال لفنانين ألمان تعرضوا للاضطهاد إبان فترة الحكم النازي. ويحمل المعرض اسم "الفن في برلين ما بين 1933-1938: منبوذون، مطاردون وممنوعون". ومن بين الأعمال المعروضة، لوحة لآنا راتكوفسكي التي تحمل اسم "حياة المطبخ الهادئة مع سمكة". وتضم اللوحة أربع سمكات على لوحة من خشب، وإلى جانبها سكين وبيض، وكأن ربة البيت تستعد لطهي السمكات.ومن يتأمل اللوحة، لا بد له أن يتساءل عن أسباب منع عرضها، فيا ترى ما الخطر الذي شكلته تلك السمكات، حتى قرر النازيون منعها؟!من المؤكد أن السبب لا يكمن في التقنية التي اتبعتها صاحبة اللوحة عند إعدادها أو في محتواها، وإنما هو المعتقد الديني للرسامة التشكيلية نفسها وقناعاتها السياسية. فآنا راتكوفسكي يهودية كانت تنتمي لحركة يسارية تضم عددا من الفنانين. ولهذا السبب واجهت مشاكل عدة، ومنعت من عرض لوحاتها في فترة الحكم النازي، فقررت في نهاية المطاف الهجرة من ألمانيا. و ما ترتب عنها أن اسمها طُمس ومُحي من الذاكرة الفنية في ألمانيا. ويأتي هذا المعرض ضمن برنامج فني مخصص لعام 2013 في برلين تحت اسم "التنوع المدمَّر". وللتركيز على هذه الفكرة، قام منظمو المعرض بوضع لوحة من المدرسة التعبيرية بعنوان "الحياة الهادئة مع قطة خضراء"، للرسام هانس بوتشر، على يسار لوحة راتكوفسكي. وإلى يمينها وضعوا اللوحة التكعيبية للرسام رودولف أوسليغر"الحياة الهادئة مع غليون". وحول ذلك يقول هانس شتالهوت منظم العرض: "إن اللوحات الثلاث من مدارس مختلفة، وذلك لتوضيح مدى حجم سيطرة الحكم النازي على الحياة الفنية".وهدف المنظمون إلى إظهار حقيقة أن الحملات التشويهية التي أثيرت ضد لوحات معينة، لم تكن لأسباب جمالية فنية بحتة، وإنما لدوافع "عنصرية وسياسية". ويضيف شتالهوت أنه وللأسف "نجح النازيون في حملاتهم حتى في فترة ما بعد الحكم النازي، فعدد كبير من الفنانين الملاحقين آنذاك واجهوا صعوبات كبيرة في مواصلة مسيرتهم الفنية داخل ألمانيا بعد عام 1945، أو تعذر عليهم الانخراط فيها أصلا". وإلى جانب تلك اللوحات، يفسح المعرض المجال لمشاهدة جانب من مراسلات تمّت في ثلاثينيات القرن الماضي بين مدير الرواق الفني، فيردناند مولر، وبين مدير متحف فولكفانغ بمدينة دوسلدورف، كلاوس غراف باودسين، الذي كان معروفا بأفكاره النازية. وفي إحدى الصحف الفنية المختصة، وصف مولر بأنه يمثل "طبقة اجتماعية معجبة بفن منحط وساقط"، عكس باودسين الذي قيل عنه إنه يحمل "فكرا نازيا متوهجا وبالتالي فهو فنان حقيقي". وفور إنشاءه، وضع رواق برلين بين أهدافه الرئيسية، منح فضاء يليق بذكرى وأعمال أولئك الفنانين الملاحقين.ويركز معرض "منبوذون، مطاردون وممنوعون" على فن التصوير الفوتوغرافي والفن المعماري أيضا في فترة ما قبل الحكم النازي. فعرضت أعمالا لإيلزه إيرنيستين المعروفة باسم إيفا Yva، والتي تعبر عن الابتهاج الذي ساد في عشرينيات القرن الماضي. كما يقدم العرض أيضا نموذجا عن برج بوتسدام للمهندس المعماري، إيريش ميندلزون، والذي قدم أعمالا تميزت بالحداثة ومتطورة. واستطاع ميندلزون الهرب إلى الخارج، فيما قضت إيفا في معسكر الإبادة في سوبيبور. ومعلومات كهذه، وضعت وإن بشكل مقتضب عن كل رسام إلى جانب أعماله. وتذكر العروض الثقافية لهذه السنة في إطار موضوع "التنوع المدمّر"، بما فيها العرض المقدم في رواق برلين، بالعقود الثمانية الأخيرة. كما أنها تضم خمسمائة من العروض المختلفة، تسعى جميعها إلى توضيح ما دُمر. وعبر معرض "منبوذون، مطاردون وممنوعون" تسعى إدارة الرواق إلى وضع الزائر أمام لحظة تأملية لاستحضار ما حدث في الماضي، ولكي يدرك قيمة التنوع الثقافي في الحياة البشرية. بعد ذلك، يعود الزائر إلى أحضان العاصمة التي تحررت منذ مدة طويلة من القمع النازي واستعادت تنوعها الثقافي والفني.معرض "منبوذون، مطاردون وممنوعون" يستمر في رواق برلين إلى غاية الثاني عشر من آب/ أغسطس 2013.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - منبوذون ومطاردون وممنوعون عرض للفن المحظور في العهد النازي   مصر اليوم - منبوذون ومطاردون وممنوعون عرض للفن المحظور في العهد النازي



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 14:10 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح معرض فني لطلاب كلية التربية النوعية في كفر الشيخ

GMT 14:10 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح معرض فني لطلاب كلية التربية النوعية في كفر الشيخ

GMT 14:50 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح معرض فني جماعي في غزة بعنوان "قهوة الشتاء"

GMT 20:21 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة الخليل تفتتح "المعرض الثاني لأعمال طلبة الإعلام "

GMT 11:36 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

فيلم "3000ليلة" يحصد جائزة التفاعل في مهرجان موريه السينمائي

GMT 11:23 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الأقصر تستضيف 30 سوريًا في معرض "صنع في الشام"

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

زحام في معارض السلع الغذائية في الغربية

GMT 23:00 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

افتتاح معرض الراحل إسماعيل عبده في متحف محمود مختار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 13:35 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

حل سحري لفقدان الوزن عن طريق تناول البطاطا

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon