مصر اليوم - كتارا تحتضن معرض من قرطبة إلى كوردوبا

كتارا تحتضن معرض "من قرطبة إلى كوردوبا"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كتارا تحتضن معرض من قرطبة إلى كوردوبا

الدوحة ـ قنا

تحتضن مؤسسة الحي الثقافي "كتارا" معرضا تحت عنوان "من قرطبة إلى كوردوبا" الذي يقام بالتعاون مع السفارة الإسبانية في قطر و مؤسسة البيت العربي في أسبانيا حاليا ويستمر حتى نهاية أغسطس المقبل وذلك رغبة في إحياء التراث المعماري الإسلامي في المدن الأندلسية القديمة. ويحتوي المعرض على خمسين صورة فوتوغرافية تجسد أبرز المعالم المعمارية لتقدم مجموعة متنوعة من التفاصيل الزخرفية للآثار الرمزية والأبواب والأبراج والمنارات والحمّامات في المدينة الإسبانية "كوردوبا" من خلال أمثلة عن الفنّ المدجّن بكونه آخر نمط معماري في شبه الجزيرة الإيبيرية ومدى تأثره بما بلغته الأندلس من ازدهار و تنوع حضاري و ثقافي برز جليّا على مختلف الأصعدة بما فيها فنّ العِمارة، ومن أبرز معالم هذه المدينة المسجد والكاتدرائية والمجمع المعماري لمدينة الزهراء. وكانت قرطبة قديما تحتوي على 100 مسجد قد تغيرت معالمها إمّا بتدميرها أو بتحويلها إلى كنائس ومتاحف, فبعد سيطرة ملك قشتالة فيرنادندو الثالث على الأندلس حُولت المساجد المتبقية إلى 13 كنيسة ،ومع ذلك مازال التراث الإسلامي حاضرا في المعمار الإسباني إلى اليوم. وقال السيد أحمد السيد نائب المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا خلال افتتاح المعرض مساء الخميس إن هذا المعرض يأتي ضمن سلسلة الفعاليات الثقافية التي تقيمها كتارا من أجل تعزيز علاقات التعاون الثقافي مع غيرها من الدول هادفة بذلك إلى تقريب الجمهور سواء كان من القطريين أو المقيمين من هذه الكنوز الحضارية وإطلاعهم عليها. ومن جانبها أوضحت سعادة السيدة "كارمن دي لابينيا" السفيرة الإسبانية لدى الدولة أن مثل هذه المناسبات تترجم التعاون الثقافي بين قطر وإسبانيا، وتشكل نقطة مضيئة على درب التلاقي فهي تمنح الفرصة للجمهور للإطلاع على كنوز أثرية و حضارية ضاربة في التجذر مازالت تشهد على روعة المعمار الإسلامي في المدن الإسبانية. يذكر أن هذا المعرض بعد قيامه بجولة في إسبانيا، تم نقله إلى عدة عواصم دولية ليحط الرحال أخيرا في الدوحة، من أجل اطلاع الجمهور على مدى تأثر المعمار في إسبانيا بالزخرفة الإسلامية التي تطورت في عهد الحكم الأندلسي. وكان البيت العربي، وبمشاركة من مصورين إسبان ،قد نظّم في ابريل 2012 معرض "من قرطبة إلى كوردوبا" بُغية إعادة اكتشاف وتقييم هذا الإرث العربي الإسلامي في هذه المدينة الأندلسية العريقة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كتارا تحتضن معرض من قرطبة إلى كوردوبا   مصر اليوم - كتارا تحتضن معرض من قرطبة إلى كوردوبا



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon