مصر اليوم - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية

رواية "بديعة وفؤاد" للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية

بيروت ـ وكالات

صدرت رواية "بديعة وفؤاد" للكاتبة اللبنانية عفيفة كرم ضمن العدد الرابع من سلسلة رائدات الرواية العربية الصادرة عن الهيئة المصرية العامة للكتاب. والرواية تعد واحدة من كلاسيكيات الرواية العربية، وقد صدرت في طبعتها الأولى فى نيويورك عام 1906 وفي طبعتها الثانية عام 2008 عن منشورات الزمن المغربية وسلسلة رائدات الرواية العربية ذات مجهود علمي وتاريخي مهم جدا يتيح إعادة قراءة وكتابة تاريخ الرواية العربية. وتحكى الرواية فى 44 فصلا حب فؤاد لبديعة التى تعمل خادمة ومحاولة أمه وأبن خالته دون اتمام الزواج فتسافر بديعة إلى أمريكا للعمل وتعانى من حياة الغربة ويواصل أبن خالة فؤاد المكيدة بالسفر إلى أمريكا إلا أنه يفشل وينجح الحب فى النهاية بإتمام الزواج بديعة من فؤاد والانتصار على تقاليد المجتمع الذى يرفض زواج من هو أدنى منه فالأم حامية التقاليد ترفض ''الزواج من خادمة".  ولم تكتف عفيفة كرم (1883-1924) فى الرواية التعرض للعادات والتصورات الاجتماعية السائدة، وانتقاد مختلف أنماط السلوك المهيمنة، فكان هناك اختبار القيم المختلفة والمتصارعة والتي تمثلها شخصيات مختلفة الثقافة والتكوين والإدراك وتباين المجتمع العربي في الشام أو في بلاد المهجر، وتبين التفاوت فى مفهوم المجتمعين العربى والغربى وكيفية تصرف الاشخاص فيها.وتظهر عفيفة كرم فى روايتها أن بديعة، بطلة الرواية مثال للمرأة المتمسكة بالهوية الوطنية وبالأخلاق والقيم السامية والثقافة الواسعة والقدرة على إبداء الرأي وإعمال النظر والعقل في كل المواقف مع جرأة وقدرة نافذة على الإقناع والجدال، لذلك نجدها تمثل الضمير الحي والخلاق الذي يتعامل بوعي ومسؤولية، فيقدر الأمور حق قدرها بعد تقليب كل الوجوه والنظر في العواقب وآثارها على الذات والمجتمع.كما تناقش ثنائيات عديدة بين المرأة والرجل والشرق والغرب والتقاليد والحرية والجهل والعلم، غير أن الكاتبة من خلال تجسيد رؤية بديعة ''محور الرؤية والتبشير'' لا تجعلنا أمام ثنائيات متضادة وتعتبر هذه الرواية باكورة أعمال عفيفة كرم، فقد كتبتها وعمرها 23 عاما، إلا أنها تتميز بالبناء المتكامل وبلغة المتينة ووعى الكاتبة بثقافة غزيرة .  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية   مصر اليوم - رواية بديعة وفؤاد للبنانية عفيفة كرم في سلسلة رائدات الرواية العربية



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon