مصر اليوم - عندما يصبح الحدس حقيقة للكاتبة نسرين أبو قلام

"عندما يصبح الحدس حقيقة" للكاتبة نسرين أبو قلام

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عندما يصبح الحدس حقيقة للكاتبة نسرين أبو قلام

القاهرة - أ.ش.أ

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدرت للكاتبة العراقية نسرين أبو قلام روايتها الأولى بعنوان "عندما يصبح الحدس حقيقة"، في 456 صفحة من القطع المتوسط، وبغلاف من تصميم إسلام الشماع. رواية "عندما يصبح الحدس حقيقة" معايشة لأحداث حقبة زمنية امتدت لأكثر من ثلاثين عاما، بدأت في مطلع ثمانينيات القرن الماضي، تتهادى بطلتها مع أحداث مشرقة تارة، وتتعثر ببقايا قذيفة مَدفع من مخلفات حرب الخليج الأولى تارة أخرى، تزكم أنفها رائحة بارود حرب الخليج الثانية، وتجود عينها مطرا أسود حينما تطرق مسامعها قصص معاناة أٰمهات كل ذنبهن غرس بساتينهن في بلاد ما بين النهرين. ونسرين أبو قلام ولدت في بغداد عام 1958، وهي حاصلة على شهادة الدبلوم في الهندسة المدنية، ونشأتها في بلد متعدد الأطياف والأعراق والأديان، جعل منها شخصية مقدرة ومتفهمة للرأي الآخر، وقد فعلت الحروب المتعددة فعلها بعائلتها كما فعلت بكل العائلات العراقية، مما حدا بزوجها الأستاذ الجامعي التنقل عبر القارات لتوفير الأمن والأمان للعائلة وهذا كله ترك الكثير من الآثار، الإيجابية منها والسلبية وقد نهلت من فيض التجارب الغنية للكثير من الشعوب التي عايشتها في مسيرتها لتبني قاعدة أدبية تستند عليها لبناء شخصيتها وأسلوبها الخاص بها لتعلو ببنائها الأدبي الأول.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عندما يصبح الحدس حقيقة للكاتبة نسرين أبو قلام   مصر اليوم - عندما يصبح الحدس حقيقة للكاتبة نسرين أبو قلام



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon