مصر اليوم - أصبوحة شعرية في اتحاد الكتاب العرب

أصبوحة شعرية في اتحاد الكتاب العرب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أصبوحة شعرية في اتحاد الكتاب العرب

دمشق ـ سانا

قدمت جمعية الشعر في اتحاد الكتاب العرب أصبوحة شعرية قدم خلالها الشاعران توفيق أحمد وسليمان السلمان والشاعرة هيلانة عطا الله مجموعة من القصائد تناولت الأزمة وهمومها وبعض القضايا الإنسانية والاجتماعية بأشكال متنوعة من الشعر. حيث ألقى الشاعر توفيق أحمد باقة من قصائده الشعرية الأولى حملت عناوين "وردة.. نخلة وموج.. أيتها المرأة" واختلفت القوالب الشعرية عنده فكان حريصا أن يقدم قصائد نثرية وتفعيلة وعمودية ارتبطت بالوجدان والعاطفة حيث يقول في قصيدة نخلة وموج: في مساء ينعس النجم به             وعصافير البراري تسهر في مساء دقت القلب لها             لغة يطرب منها الوتر كما ألقت الشاعرة هيلانة عطا الله بعضا من بوحها الشعري بدأته بالنثر الذي تميز بانتقاء عبارات والفاظ كونت منها نصوصها الشعرية بشكل مبسط دون الاعتماد على الرموز حيث كان للحالة العاطفية الموجودة في النص طغيان على حساب الإيحاءات والدلالات. كما قدمت عطا الله قصائد اخرى في الرثاء وفي الحالة الوطنية الراهنة مستخدمة وسائل الإسقاط الأدبي والتاريخي فيها وختمت بقصيدة غزل فيها شيء من الاعتزاز بالنفس دل عليه استخدامها بعض الكلمات والعبارات كقولها في قصيدة عشق: بقدر ما أستطيع ويستطيع المطر بقدر ما أتجذر ويتجذر السنديان هكذا عشقتك وختم سليمان السلمان بغزل شعري يجمع بين الأصالة والمعاصرة في نصوص شعرية اعتمدت على الموسيقا والنغم اللذين توحدا مع لغة الشاعر وتعابيره كما اعتمد على حروف الروي التي تعطي للنص الشعري حالة من القوة والصلابة فاختلطت أنماطه وتباينت في مجموعة القصائد التي قدمها.. يقول في قصيدة حين اتكأت على دمي.. أنت في ركض هدبي في مرايا عيني صارخا اركضي ليدي في مدى الروح كوني وعن رأيه في القصائد التي قدمت قال الشاعر نزار بني المرجة إن بعض القصائد عبرت عن حالات إنسانية حقيقية ورصدت كثيرا مما يدور في حياتنا ثم اختلفت في طريقة تناولها للمواضيع وتنافست من حيث الجماليات عبر الشكل والأدوات الفنية المستخدمة في الصياغة. أما الشاعر اسماعيل ركاب فقال إن الأشعار فيها كثير من الفائدة والجمال لأنها أدت مجموعة من الحالات النثرية والموزونة مع وجود الصورة الشعرية المعبرة والتراكيب المكونة من الأسس الحقيقية للقصيدة الشعرية بكافة أنواعها حيث كان الجانب الوجداني والعاطفي أكثر حضورا من بقية الجوانب. وفي تعليق للشاعر عبد الكريم عبد الكريم عبر عن تقديره للقصائد الشعرية جميعها مشيرا إلى تفوق قصائد الشاعر توفيق أحمد النثرية وتميزه خلال قراءة القصائد المنوعة إضافة إلى وجود مواضيع جديدة في الأصبوحة كمواضيع الرثاء التي قدمتها هيلانة عطا الله. وقال الدكتور محمد توفيق يونس مقرر جمعية الشعر إن قصائد النثر التي قدمت أخذت طابعا فنيا جميلا وكان لها حضور مميز بين القصائد الأخرى ما يدل على أن الحالة الشعرية لا تتوقف على الشكل فكل اللذين قدموا قصائد نثرية هم بالأصل يكتبون القصيدة الموزونة والآن قصائدهم النثرية لا تقل مكانة وجمالا عن باقي الأنواع التي كتبوا فيها. أما الشاعر محمود حامد فأشار إلى أن هناك حالة من الانسجام والتكامل بين القصائد التي قدمت من خلال الشكل والمضمون حيث فرضت هذه المواد بشكلها ومحتواها نقاشا إيجابيا أضاف إلى القراءات فائدة ومتعة نظرا لتنوع الكتابات وتفاعل الآراء معها والتعاطي مع تراكيبها بشكل منهجي فيه الصدق والدقة.    

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أصبوحة شعرية في اتحاد الكتاب العرب   مصر اليوم - أصبوحة شعرية في اتحاد الكتاب العرب



  مصر اليوم -

أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك

فيكتوريا بيكهام تبدو أنيقة في فستان أزرق منقوش

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت فيكتوريا بيكهام أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك، مرتدية فستان منقوش باللونين الأزرق والأبيض، يصل طوله إلى الكاحل. وأبرزت لياقتها البدنية وسيقانها الطويلة في زوج من الأحذية البيضاء بكعب فضي. وبدا الفستان ممسكًا بخصرها، مما أظهر رشاقتها المعهودة، ووضعت إكسسوار عبارة عن نظارة شمس سوداء، وحقيبة بنية من الفراء، وصففت شعرها الأسود القصير بشكل مموج. وشاركت الأسبوع الماضي، متابعيها على "انستغرام"، صورة مع زوجها لـ17 عامًا ديفيد بيكهام، والتي تبين الزوجين يحتضنان بعضهما البعض خلال سهرة في ميامي، فيما ارتدت فستان أحمر حريري بلا أكمام.  وكتبت معلقة على الصورة "يشرفنا أن ندعم اليوم العالمي للإيدز في ميامي مع زوجي وأصدقائنا الحميمين". وكانت مدعوة في الحفل الذي أقيم لدعم اليوم العالمي للإيدز، ووقفت لالتقاط صورة أخرى جنبًا إلى جنب مع رجل الأعمال لورين ريدينغر. وصممت فيكتوريا سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك العالمي، تي شيرت لجمع…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف
  مصر اليوم - مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 11:09 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة
  مصر اليوم - عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"
  مصر اليوم - طلاب يقترعون لصالح الحصول على كراسي القيلولة

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة
  مصر اليوم - رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية
  مصر اليوم - مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 08:38 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon