مصر اليوم - الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر
وزير الخارجية الفرنسي يعزى مصر في ضحايا التفجير المتطرف في الكنيسة البطرسية ويؤكد دعم بلاده ل مصر في مواجهة التطرف القوات المسلحة تُدين حادث الكاتدرائية وتُجدد العزم على محاربة التطرف مظاهرات امام الكاتدرائية المرقسية في العباسية للتنديد بـ التطرف بعد حادث الكنيسة المرقسية قوات الأمن الوطني الفلسطيني تمنع دورية للاحتلال من اقتحام مدينة جنين قبل قليل رئيس الوزراء المصري يوجه بإلغاء الاحتفالات الرسمية تضامنا مع أسر ضحايا ومصابي الكنيسة البطرسية موسكو تؤكد أن أكثر من 4000 مسلح تابعين لداعش حاولوا مجددا السيطرة على مدينة تدمر والجيش السوري يقاتل دفاعًا عن المدينة ارتفاع عدد قتلى هجوم إسطنبول المزدوج البابا تواضروس الثاني ينهي زيارته لـ اليونان ويتوجه إلى القاهرة لمتابعة حادث انفجار الكنيسة البطرسية مسلحون يهاجمون منزل قيادي بائتلاف المالكي في البصرة جونسون يقول أن جهودنا المشتركة في مكافحة التطرف على اكثر من مستوى فالتطرف يهددنا جميعًا
أخبار عاجلة

"الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية" في كتاب لسمر طاهر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر

القاهرة ـ وكالات

صدر حديثا عن دار نهضة مصر كتاب "الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية" للكاتبة سمر طاهر. والكتاب يفتح نافذة على عالم المؤسسات السياسية والإعلامية في الولايات المتحدة الأميركية، ويستعرض كيف خرجت أميركا من حربها الباردة ضد الاتحاد السوفيتي منتصرة لتوظف إعلامها من أجل غزو العقول ومحو ثقافات الشعوب، وتعلن حروبا جديدة ضد أعداء جدد، لتفرض سيطرتها وسطوتها على العالم. يجيب الكتاب من خلال فصوله على ستة تساؤلات طرحتهم الكاتبة كعناوين للفصول ، حيث يجيب كل فصل عن أحد التساؤلات بطريقة منهجية تعتمد على عدد كبير من المراجع العلمية. وهذه التساؤلات هي، لماذا تعد الأخبار ذات أهمية قصوى في العصر الحالي؟، وهل الصراع بين دول العالم إعلامي أم أنه صراعا سياسيا واقتصاديا وثقافيا فقط؟، وكيف أصبحت أميركا سيدة الإعلام في العالم اليوم؟، وكيف يمكن لنا أن نفسر حركة تبادل الأخبار بين دول العالم بطريقة علمية؟ ، وكيف تختار وسائل الإعلام في الدول المختلفة أخبارها؟ ،وأخيرا من أين تأتي الأخبار. ويستعرض الكتاب عددا من الفصول الشيقة للقارئ العادي وهي، كيف بدأ العالم يهتم بقضية الأخبار الدولية في بداية القرن الماضي، وكيف خضع الواقع الإعلامي إلى عدد من المتغيرات والمستحدثات ترتبط بالواقع السياسي والاقتصادي الدولي، وكيف يصبح الإعلام أحيانا محركا للواقع، كما يتناول أهمية المعلومات والأخبار بالنسبة لرجال السياسة وصانعي القرار في الدول الحديثة، وكيف أن الواقع الإعلامي يعكس درجة من عدم التوازن والاحتكار مثله مثل الواقع الاقتصادي للدول وربما بدرجة أشد وأكثر خطورة وتأثيراً. يناقش الكتاب أيضا الأسباب التي تجعل الإعلام يفضل دائما أخبار الحوادث والأزمات والفضائح على غيرها من الأخبار، كما يناقش دور وكالات الأنباء الدولية والشبكات التلفزيونية الكبرى في أوقات الحروب والأزمات التي شهدها العالم خلال السنوات الماضية ولا سيما التي مرت بالمنطقة العربية ودور الولايات المتحدة فيما يعرف بالحرب ضد الإرهاب، وكيف تقوم دول مثل َإسرائيل وحليفتها أميركا بتزييف الحقائق من خلال الإعلام لتكسب الكثير من معاركها على شاشات التلفزيون قبل أن تكسب معارك أخرى على أرض الواقع.. وكيف تقوم بعض المؤسسات الأمريكية بصنع الأخبارصنعا من أجل قيادة الرأي العام داخل أميركا وحول العالم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر   مصر اليوم - الإعلام في عصر العولمة والهيمنة الأميركية في كتاب لسمر طاهر



  مصر اليوم -

GMT 09:54 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

جيجي حديد تفوز بلقب "أفضل عارضة أزياء عالمية"
  مصر اليوم - جيجي حديد تفوز بلقب أفضل عارضة أزياء عالمية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 13:03 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد
  مصر اليوم - أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد

GMT 09:11 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها
  مصر اليوم - تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها

GMT 10:18 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

لبنى عسل توضح حقيقة الخلاف مع تامر أمين
  مصر اليوم - لبنى عسل توضح حقيقة الخلاف مع تامر أمين

GMT 23:12 2016 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتبة دمنهور العامة تحتفل باليوم العالمي للطفل

GMT 03:57 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتبة دمنهور تحتفل باليوم العالمي للإحصاء الإفريقي

GMT 00:01 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة رواية "في ممر الفئران" فى مكتبة الإسكندرية

GMT 18:41 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيد المفاتيح" مجموعة قصصية جديدة للقاص حسين المناصرة

GMT 04:52 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"الحبل السرّي" لمحمد الطيب تحكي أسطورة ابن الحرام الذي عاد

GMT 04:47 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"جذور عارية" لحسنة سيف السالمي تكشف عار مجهولي النسب واللقطاء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 16:04 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

إغلاق مخيم كالييه في بريطانيا يُنتج 750 طفلًا دون تعليم
  مصر اليوم - إغلاق مخيم كالييه في بريطانيا يُنتج 750 طفلًا دون تعليم

GMT 12:23 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة
  مصر اليوم - الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة

GMT 11:37 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر
  مصر اليوم - علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 08:16 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

سوبارو تكشف عن موديل "XV" وتعود إلى المنافسة
  مصر اليوم - سوبارو تكشف عن موديل XV وتعود إلى المنافسة

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:23 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 11:37 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر

GMT 13:03 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد

GMT 09:44 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة للحصول على جسد رياضي متناسق

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon