مصر اليوم - ميادين الغضب كتاب يتضمن قراءات في روايات مصرية لـحسين حمودة

"ميادين الغضب" كتاب يتضمن قراءات في روايات مصرية لـحسين حمودة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ميادين الغضب كتاب يتضمن قراءات في روايات مصرية لـحسين حمودة

القاهرة ـ وكالات

"ميادين الغضب"، هو العنوان الذى وضعه الدكتور حسين حمودة عنوانا لكتابه النقدى الذى يضمنه قراءات فى روايات مصرية تنتمى لفترات زمنية مختلفة، الكتاب الصادر عن دار العين حديثا، يعد من أهم الدراسات النقدية التى تتناول الرواية المصرية من تلك الزاوية المختلفة، هذه القراءات، التى يتضمنها هذا الكتاب، ليست أكثر من محاولة للإصغاء إلى نبرات فى نصوص مجموعة من الروايات المصرية كتبها روائيون وروائيات ينتمون وينتمين إلى فترات زمنية متباينة، وإلى اتجاهات متعددة، وإلى طرائق متنوعة فى الكتابة.من هؤلاء الكتاب "إبراهيم أصلان ـ إدوار الخراط ـ أمينة زيدان ـ بهاء طاهر ـ جمال الغيطانى ـ سهى زكى ـ سيد البحراوى ـ صبرى موسى ـ صنع الله إبراهيم ـ ضياء الشرقاوى ـ عبدالحكيم قاسم ـ عبدالفتاح رزق ـ علاء الأسوانى ـ محمد البساطى ـ مكاوى سعيد ـ مىّ التلمسانى ـ ميرال الطحاوى ـ نجيب محفوظ ـ نعمات البحيرى ـ نعيم صبرى ـ يوسف أبو رية ـ يوسف إدريس".رأت هذه القراءات فى الروايات التى تناولتها ما رأته، وطبعا لم تر ما لم تره. وبقدر البصيرة وبقدر العمى، فى هذه القراءات، يمكن أن تتسع أو أن تضيق الفكرة الصحيحة، المعروفة، التى تؤكد أنه ما من سبيل أو إمكان لقراءة كاملة، أو نهائية، لأى عمل أدبى. الروايات التى تناولتها هذه القراءات ستظل، إذن، مفتوحة على ما لا حصر له من القراءات الأخرى الممكنة، قراءة بعد أخرى.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ميادين الغضب كتاب يتضمن قراءات في روايات مصرية لـحسين حمودة   مصر اليوم - ميادين الغضب كتاب يتضمن قراءات في روايات مصرية لـحسين حمودة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon