مصر اليوم - أوراق عبد الناصر يضم خطاباته بخط يده

"أوراق عبد الناصر" يضم خطاباته بخط يده

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أوراق عبد الناصر يضم خطاباته بخط يده

القاهرة ـ وكالات

أطلقت المكتبة الأكاديمية الجزء الأول من كتاب أوراق الرئيس الراحل جمال عبد الناصر الشخصية، وذلك بعد مرور 60 عاما على ثورة 23 يوليو و43 عاما على رحيله.ويعتبر الكتاب ثانى أكبر مشروع توثيقى لتاريخ الرئيس جمال عبد الناصر، بعد مجموعة الخطب الكاملة لجمال عبد الناصر، والذى أصدرته المكتبة الأكاديمية قبل 4 سنوات بالتعاون مع الدكتورة هدى جمال عبد الناصر، لتوثيق الأوراق الشخصية للرئيس جمال عبد الناصر فى 6 أجزاء صدر الجزء الأول بعنوان فرعى (جمال عبد الناصر طالبا وضابطا)، ليوثق من خلال 450 صفحة من القطع الكبير موزعة على فصلين فقط وحوالى 1000 وثيقة أوراق عبد الناصر الشخصية فى المرحلة التى كان فيها طالبا وضابطا، بالإضافة إلى أسطوانة (D.V.D) مرفقة مع الكتاب تحمل صورا لبعض من وثائق عبد الناصر الشخصية بخلاف المنشورة على صفحات الكتاب.وتعترف الدكتورة هدى عبد الناصر، فى مقدمة الكتاب بأن (هذه الأوراق لم تكتب للنشر بل كتبها جمال عبد الناصر لنفسه، فجاءت معبرة عن أفكاره ومعتقداته وسياساته فى تطوراتها المختلفة، وذلك مما يدعم مصداقيتها، فالمذكرات تكتب بإرادة صاحبها، يحذف منها ما يريد ويجمل منها ما يشاء)، مشيرة فى مقدمتها إلى أنها بحثت كثيرا فى الأوراق لتجد أى ورقة واحدة عن تنظيم الضباط الأحرار، لكنها لم تجد باعتباره كان تنظيما سريا وبعد فترة وجدت وثيقة مهمة جدا، تحوى خطة 23 يوليو ليلة الثورة ومعها زكريا محيى الدين وأدخل جمال عبد الناصر إضافات عليها بخط يده، كذلك وجدت بين أوراق والدها التى جمعها فى دولاب بمكتبه بالمنزل ملف يحوى قرابة 300 صفحة عليه بطاقة من الدكتور محمود فوزى يضم كل وثائق وزارة الخارجية المصرية منذ تأميم القناة وحتى انسحاب إسرائيل من الأراضى المصرية فى نهاية 1957. وتنهى هدى عبد الناصر مقدمتها بالاعتراف بأن هذه الأوراق لم تكن كل أوراقه الشخصية، بل فقط كانت فى مكتبه بمنزله فى منشية البكرى، أما باقى أوراقه فهى حبيسة فى أرشيف رياسة الجمهورية بعابدين.ويضم الكتاب الوثائق الشخصية للرئيس عبد الناصر، وهو طالب ومنها مثلا كارنيه تطوعه فى مشروع القرش عام 1932، واستمارة امتحان الثانوية العامة، وكارنيه الكلية الحربية، وخطاباته إلى والدة منها مثلا خطاب يستعجله بإرسال مصاريف الكلية، ومجموعة خطابات إلى والده بخصوص مستقبل أخواته، وكشف حساب جمال عبد الناصر فى بنك مصر فرع الموسكى، ويوميات حرب فلسطين وشهادة تخرجه من الكلية الحربية وعدد من الرسائل المتبادلة بينه وبين أصدقائه، ووثائق فترة خدمته بالسودان، وبالعلمين وبالقاهرة وفلسطين، وشهادة زواجه من تحية كاظم، والملف العسكرى السرى لجمال عبد الناصر، وعدد من مفكرات بخط يد عبد الناصر خلال خدمته فى فلسطين والقاهرة، والتقارير السرية السنوية فى عبد الناصر وهو ضابط فى الجيش، وتفاصيل لعمليات حربية بخط يده خلال حرب فلسطين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أوراق عبد الناصر يضم خطاباته بخط يده   مصر اليوم - أوراق عبد الناصر يضم خطاباته بخط يده



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon