مصر اليوم - أخلاقيات الرأسمالية ما لن يخبرك به أساتذتك من انتقادات للسوق الحرة

"أخلاقيات الرأسمالية" ما لن يخبرك به أساتذتك من انتقادات للسوق الحرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أخلاقيات الرأسمالية ما لن يخبرك به أساتذتك من انتقادات للسوق الحرة

القاهرة ـ وكالات

صدر حديثًا عن دار كلمات للنشر والترجمة، النسخة العربية من كتاب "أخلاقيات الرأسمالية" للدكتور "توم جى بالمر" نائب الرئيس التنفيذى للبرامج الدولية بشبكة أطلس، والمشرف على عمل الفرق التى تعمل حول العالم على نشر مبادئ الليبرالية الكلاسيكية، وفى هذا الكتاب وتحت عنوان فرعى يهدف المؤلف أن يقدم للقارئ "ما لن يخبرك به أساتذتك" حول الانتقادات الموجهة لرأسمالية السوق الحر من خلال قراءات لماركس ولسومبارت ولرولز ولساندل، بالإضافة للحجج المناهضة لرأسمالية السوق الحر أكثر قرأه غالبية أعداء رأسمالية السوق الحرة أنفسهم. ويضم الكتاب مجموعة من المقالات التى ألفها كُتاب يأيون من مجموعة متنوعة من البلدان والثقافات ومن مهن ومدارس فكرية متنوعة، عن "أخلاقيات الرأسمالية"، وهى ليست مقتصرة على الفلسفة الأخلاقية المجردة، بل تعتمد أيضًا على علم الاقتصاد والمنطق والتاريخ والأدب، وغيرها من مجالات المعرفة. علاوة على ذلك، تتناول المقالات "أخلاقيات الرأسمالية" لا أخلاقيات التبادل الحر فقط. فمصطلح "الرأسمالية" لا يشير إلى فقط إلى أسواق تبادل السلع والخدمات، الموجودة منذ قديم الزمن، لكنه يشير إلى نظامٍ، من الابتكار وتكوين الثروة والغير الاجتماعي، جلب لمليارات البشر رخاءً لم يخطر ببال الأجيال السابقة. فـ"الرأسمالية" نظام من القيم الثقافية والروحية والأخلاقية. وهى تشير لنظام قانونى واجتماعى واقتصادى وثقافى يتبنى المساواة فى الحقوق و"إتاحة فرص العمل أمام المواهب" ويستحث على الابتكار اللامركزى وعمليات المحاولة والخطأ، وهو ما أسماه الاقتصادى جوزيف شومبيتر "التدمير الإبداعى" من خلال العمليات الطوعية للتبادل السوقى.ومع أن بعض الفلاسفة وأبرزهم الماركسيون يسخرون من الرأسمالية بوصفها مذهبًا ماديًا، مع أنهم أنفسهم من الموالين للمذهب المادى، فإن الرأسمالية فى جوهرها مشروع روحى وثقافى أيضًا، وكما ذكرت المؤرخة جويس أبلباى فى دراسة حديثة لها بعنوان "الثورة القاسية: تاريخ الرأسمالية": "لما كانت الرأسمالية نظامًا ثقافيًا، وليست نظامًا اقتصاديًا وحسب، يستحيل تفسيرها من خلال العوامل المادية وحدها".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أخلاقيات الرأسمالية ما لن يخبرك به أساتذتك من انتقادات للسوق الحرة   مصر اليوم - أخلاقيات الرأسمالية ما لن يخبرك به أساتذتك من انتقادات للسوق الحرة



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 23:12 2016 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتبة دمنهور العامة تحتفل باليوم العالمي للطفل

GMT 03:57 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتبة دمنهور تحتفل باليوم العالمي للإحصاء الإفريقي

GMT 00:01 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة رواية "في ممر الفئران" فى مكتبة الإسكندرية

GMT 18:41 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيد المفاتيح" مجموعة قصصية جديدة للقاص حسين المناصرة

GMT 04:52 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"الحبل السرّي" لمحمد الطيب تحكي أسطورة ابن الحرام الذي عاد

GMT 04:47 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"جذور عارية" لحسنة سيف السالمي تكشف عار مجهولي النسب واللقطاء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon