مصر اليوم - صدور ديوان عيناك وأنا والبحر للمغربى أحمد عبد الغنى

صدور ديوان "عيناك وأنا والبحر" للمغربى أحمد عبد الغنى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صدور ديوان عيناك وأنا والبحر للمغربى أحمد عبد الغنى

الرباط – وكالات

صدر ديوان "عيناك وأنا والبحر" للشاعر المغربى أحمد عبد الغنى عن "دار الوطن للصحافة والطباعة والنشر" بالرباط، ويقع الديوان في 62 صفحة من القطع المتوسط ويتضمن 21 قصيدة.ويقول الشاعر، إن الديوان يشهد حضورا قويا لهذه الثلاثية المكونة من عيني الحبيبة الملهمة التي تغترب ذات الشاعر من دون حضورهما أو قد تغرق في البحر بحثا ورغبة، وهي بمثابة رموز وشفرات تنفتح أمام مخيلة القارئ العربي ليغوص في بحر القصيدة العربية التي تحاول أن تحتفظ ببعض خصائصها المميزة التي أصبحت الآن متلاشية في ظل الهجمات الغربية المغربة لأصالة الشعرية العربية ووزنها وتقتصر في إبداعيتها وتجديديتها على تصفيف الصور دون مراعاة لا لوزن ولا لقافية في إيغال بارز وضارب في الغموض.وكذلك يفضح الشاعر التجارب الغربية المتأخرة عن مكونات القصيدة العربية الضاربة في القدم والتي من أبرز مقوماتها إمتاع القارئ وفسح المجال أمامه في بناء الرؤية الشاعرية للقصيدة والانخراط فيها، انطلاقا من همومه وانشغالاته وتجاربه في تماهى بديع مع الأنا، وبنوع من الاقتصاد في البوح باعتماد لغة بسيطة، ونقرأ من قصيدة: "أنا وأنت والبحر"، وهى أولى قصائد الديوان تلك الأبيات: "البحر وأنت وكفى دعي فبراير .. يمضي .. والعشق بيننا وليد .. ازداد شهيد .. لا تنظري للموج .. لا تطلبي من القمر .. توضيحات أكثر ..لا تداري ..لا تتهربي ..لا تقلدي ..كفي عن الاستلهام من السماء .. تجربة المطر..."، وهذا هو الديوان الأول للشاعر احمد عبد الغنى الذى يعمل فى التدريس بالمغرب ويعكف الآن على نشر ديوانين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صدور ديوان عيناك وأنا والبحر للمغربى أحمد عبد الغنى   مصر اليوم - صدور ديوان عيناك وأنا والبحر للمغربى أحمد عبد الغنى



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon