مصر اليوم - أدخل أزرق اللوحة فيسحبني البحر لمحمد حلمي الريشة وولديه

"أدخل أزرق اللوحة فيسحبني البحر" لمحمد حلمي الريشة وولديه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أدخل أزرق اللوحة فيسحبني البحر لمحمد حلمي الريشة وولديه

السويداء - أ.ش.أ

صدر مؤخرا عن "دار ليندا للطباعة والنشر والتوزيع" في السويداء- سورية، كتاب "أدخل أزرق اللوحة فيسحبني البحر- مختارات شعرية من العالم"، عمل على ترجمتها الشاعر والباحث والمترجم الفلسطيني محمد حلمي الريشة، وقد قامت بمراجعته ابنته ماسة محمد الريشة، وعمل على تنفيذ غلافه ابنه عمر محمد الريشة. يضم الكتاب 294 صفحة من القطع المتوسط الخاص بدار النشر المذكورة، والتي تعود للشاعرة والناشرة السورية ليندا عبد الباقي. احتوى الكتاب على قصائد لشعراء من مختلف دول العالم: أبول فروشان، أورخان ولي، زبيغنيف هربرت، ستيفن واطسون، شارل- بيير نودي، فالتر هيلموت فريتز، كامران مير هزار، والت ويتمان. كما احتوى الكتاب على "قصائد عن الشعر والشعراء" لكل من: والاس ستيفنز. ماريان مور. لورين مندينوتا. لورين نيديكر. هوارد نمروف. كو أون. ستيفن بيل. فرانك أوهارا. سو. س. شوارتز. مارك ستراند. لويد شوارتز. بيلي كولينز. جون بريم. جين هيرشفيلد. إلين كوي. يذكر أن محمد حلمي الريشة، صدرت له كتب مترجمة أخرى، خصوصا في الشعر، شاركت فيها ترجمة ومراجعة ابنته ماسة، وهي: "لماذا همس العشب ثانية؟- مختارات شعرية من "مشاهدة النار"- كريستوفر ميريل" (2007). "بمحاذاة النهر البطيء- مختارات شعرية وقصصية" (2010) "مرآة تمضغ أزرار ثوبي- مختارات شعرية لشاعرات من العالم" (2011). كذلك سيصدر خلال الأيام القليلة المقبلة كتاب شعري مترجم آخر بعنوان: "الخريف كمان ينتحب- شعريات مختارة من العالم"، وذلك عن منشورات "مكتبة سلمى الثقافية" في تطوان- المغرب.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أدخل أزرق اللوحة فيسحبني البحر لمحمد حلمي الريشة وولديه   مصر اليوم - أدخل أزرق اللوحة فيسحبني البحر لمحمد حلمي الريشة وولديه



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon