مصر اليوم - باحث ألماني يصدر كتابًا عن ليبيريا الحرب والسلام

باحث ألماني يصدر كتابًا عن ليبيريا الحرب والسلام

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - باحث ألماني يصدر كتابًا عن ليبيريا الحرب والسلام

مونروفيا - أ.ش.أ

أصدر باحث ألماني كتابًا عن التحول في ليبيريا من الحرب إلى السلام بعنوان "الحرب الاهلية وتكوين الدولة: الاقتصاد السياسي للحرب والسلام في ليبيريا". ويأتي الكتاب، الذي نشرته جامعة شيكاغو برس إحدى أفرع جامعة شيكاغو بالولايات المتحدة مؤخرا، في الوقت الذي احتفلت فيه ليبيريا بمرور عشر سنوات على الاستقرار والسلام النسبي. ويقدم الباحث الدكتور "فيلكس جيردس" نتائج عدة سنوات من البحث بشأن التنمية السياسية خلال وبعد الحرب الاهلية التي دارت رحاها على مدار 14 عاما. ويبحث المؤلف في ديناميكية الازمة الاهلية والاتجاهات في السنوات العشر الماضية، كما استعرض بعض الافكار والرؤى التي طرحت على نطاق واسع. كما تناول الحربين الاهليتين الاولى والثانية بين عامي 1989 و2003 . وتناول الباحث حقبة الرئيس السابق تشارلز تيلور، ثم الانتخابات التي جرت في عامي 2005 و2011 التي فازت فيها الرئيسة الحالية "ألين جونسون –سيرليف" ثم التحديات التي تواجهها في الحكم. ويرى المؤلف بأنه على الرغم من صعوبة الحياة الان بالنسبة لمعظم الليبيريين ، إلا أنهم أكثر تحررا من ذي قبل، ولديهم الكثير من الفرص للتنظيم سياسيا والتعبير عن آرائهم وممارسة الضغوط على قادتهم لوضعهم على المسار الصحيح. وجمهورية ليبيريا تقع في غرب أفريقيا ، ويقطنها حوالي 7ر3 مليون نسمة،وقد بدأت مرحلة عدم الاستقرار السياسي منذ ثمانينات القرن الماضي، كما شهدت حربين أهليتين متعاقبتين خلفتا نحو ربع مليون قتيل وتشريد حوالي مليون شخص آخرين ودمرتا اقتصاد البلاد، و أدى اتفاق سلام عام 2003 لإجراء انتخابات ديمقراطية في عام 2005. و تتعافى ليبيريا اليوم من آثار الحرب الأهلية والتفكك الاقتصادي حيث يعيش حوالي 85% من السكان تحت خط الفقر الدولي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحث ألماني يصدر كتابًا عن ليبيريا الحرب والسلام   مصر اليوم - باحث ألماني يصدر كتابًا عن ليبيريا الحرب والسلام



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon