مصر اليوم - صدور دور منظمة الوحدة الأفريقية فى مواجهة مشكلات أفريقيا

صدور "دور منظمة الوحدة الأفريقية فى مواجهة مشكلات أفريقيا"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صدور دور منظمة الوحدة الأفريقية فى مواجهة مشكلات أفريقيا

القاهرة ـ بنا

صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور أحمد مجاهد، كتاب جديد بعنوان "دور منظمة الوحدة الأفريقية فى مواجهة المشكلات الاقتصادية فى أفريقيا"، للدكتور عادل عبد الرازق . يحتوى الكتاب على أربعة أبواب، الباب الأول يتحدث عن البيئة الدولية والأفريقية وتفاقم المشاكل الاقتصادية الأفريقية مع استمرار الأوضاع الاقتصادية، إلا وكانت الأوضاع الاقتصادية من دول القارة تقتضى من الجميع زيادة جهودهم نحو تدعيم التعاون والتكامل المشترك تحت مظلة منظمة الوحدة الأفريقية خاصة، فى ظل معاهدة أبوجا الاقتصادية التى وقعت عليها دول القارة فى عام 1991 م، ذلك لأن قضية التحرر السياسى لا تكتمل إلا بالتحرر الاقتصادى مما يوفر الاستقرار والتنمية لشعوب القارة . أما الباب الثانى يتناول أبعاد دور منظمة الوحدة الإفريقية فى مجابهة المشكلات الاقتصادية ذات الطبيعة القارية، ولقد أصبحت المشاكل الاقتصادية على رأس اهتمامات المنظمة، ومن أهم مظاهر التخلف الاقتصادى فى القارة هو ضعف مستويات الإنتاج وانخفاض معدلات التبادل التجارى بين دول القارة وما ترتب عليها من انخفاض مستوى معيشة الأفراد كنتيجة طبيعية لانخفاض معدلات الدخل القومى، وهى ظاهرة تشترك فيها معظم دول القارة الإفريقية، إن لم يكن جميعها باستثناء جمهورية جنوب أفريقيا، ثم باتت مشكلة التنمية لها سمات عامة تشترك فيها دول القارة، مثل تراوح معدلات النمو السكانى فى القارة الإفريقية مع تباين توزيع الدخل المحلى فيما بين مجموعات الدول الإفريقية وانخفاض نسبة إنتاج النفط الخام فى القارة . وفى الباب الثالث والختام تحدث عن أبعاد دور منظمة الوحدة الإفريقية فى مجابهة المشكلات الاقتصادية ذات الطبيعة الإقليمية والتى لها بالغ الأثر فى عرقلة التنمية الاقتصادية فى هذه الدول، بل إنها تستنزف مواردها وطاقاتها وبالتالى تزيد من أعباء مديونيتها الخارجية، مما يترتب عليها تفاقم المشكلة الاقتصادية داخل هذه الدول، وبمرور الوقت فى السبعينيات وبداية الثمانينيات وبصورة مكثفة ظهر مصطلح النظام الاقتصادى الدولى الجديد وقد اهتمت المنظمات الدولية والهيئات العلمية والإقليمية بهذا الأمر، وأمام التقدم الاقتصادى والتكنولوجى فى الدول المتقدمة وعدم التوازن بل اتساع الهوة بالنسبة لدول العالم الثالث كان لابد من البحث عن مخرج من تلك الأزمات خاصة وأن المشكلة الأولى لدى دول العالم الثالث هى التنمية والتصنيع .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صدور دور منظمة الوحدة الأفريقية فى مواجهة مشكلات أفريقيا   مصر اليوم - صدور دور منظمة الوحدة الأفريقية فى مواجهة مشكلات أفريقيا



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon