مصر اليوم - صدور العدد التاسع من مجلة الدبلوماسي في قطر
وزير الداخلية التركي يُعلن خضوع 17 شخصًا لعمليات جراحية بينما 6 آخرون يرقدون بالعناية المركزة بينهم 3 في حالة حرجة وزارة الداخلية التركية تصرح أنه تم وضع عشرة أشخاص قيد الاحتجاز إثر الاعتداء المزدوج في إسطنبول الكشف أن هجوم اسطنبول نفذ بسيارة مفخخة تلاها تفجير انتحاري بعد 45 ثانية وزارة الداخلية التركية تُعلن ارتفاع حصيلة القتلى في تفجير اسطنبول إلى 29 شخصًا إيران تستدعي سفير بريطانيا في طهران للاعتراض على تصريحات تيريزا ماي "الاستفزازية" في قمة البحرين "وزارة التعليم" نؤكد أن لا تهاون مع طلاب الثانوية العامة المتغيبين عن الدراسة السيسى يقول "وجهت باتخاذ إجراءات حماية اجتماعية بالتوازى مع الإصلاح الاقتصادى" وزير داخلية تركيا يعلن احتمال وقوع هجوم انتحارى خلال أحد انفجارى إسطنبول ارتفاع عدد ضحايا حريق سيارة علی طريق "بورسعيد - الإسماعيلية" لـ4 وفيات وكيل "خطة البرلمان" يُطالب الحكومة بالدخول كطرف أساسى فى استيراد السلع
أخبار عاجلة

صدور العدد التاسع من مجلة "الدبلوماسي" في قطر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صدور العدد التاسع من مجلة الدبلوماسي في قطر

الدوحة - قنا

أصدر المعهد الدبلوماسي بوزارة الخارجية العدد التاسع من مجلته الفصلية "الدبلوماسي"، ويحمل ثلاثة عناوين تشير إلى مواضيع تعالجها المجلة، وهي على التوالي: قطر كعبة المضيوم، وزارة الخارجية تحتفي باليوم الرياضي، والخارجية تستضيف المؤتمر والمعرض العربي الاقليمي الأول للتنمية. والمجلة تصدر باللغتين العربية والانجليزية في 42 صفحة لكل جزء، وتحتوي على العديد من المواضيع المهمة والمتنوعة.  وقد خصصت "كلمة العدد" لتقرير "مؤشر الدول الفاشلة" الذي صنفت فيه قطر كأفضل دولة عربية محتلة مركزاً مرموقاً، وأدرجت ضمن مجموعة الدول الخمس عشرة التي تصنف كدول مستقرة، وهي: كوستاريكا، لاتفيا، المجر، الإمارات العربية المتحدة، الأرجنتين، إستونيا، سلوفاكيا، إيطاليا، موريشيوس، إسبانيا، لتوانيا، مالطا، تشيلي وبولندا. ومن محتويات هذا العدد، في باب "متابعات"، وتحت عنوان "قطر كعبة المضيوم"، تتحدث "الدبلوماسي" عن المؤسسات القطرية التي تقدم العون الإنمائي، مثل صندوق قطر للتنمية، ومؤسسة التعليم فوق الجميع، ومؤسسة صلتك... وجميعها مخصصة لمساعدة الدول العربية وغيرها، سواء في تطوير وتنفيذ برامج التنمية أو حماية ودعم وتعزيز حق التعليم في المناطق المهددة بالنزاعات، أو في إيجاد فرص عمل جديدة للشباب. وتشير "الدبلوماسي" بالتفاصيل والأرقام والنسب إلى المساعدات المقدمة من طرف منظمات حكومية وغير حكومية، والمناطق التي تستفيد منها (تشمل أكثر من 110 بلدان). وعلى امتداد الفترة 2006 - 2012، بلغ مجموع المساعدات القطرية 10862.1 مليون ريال قطري، من بينها 8910.8 مليون للبلدان العربية وحدها. وتؤكد المجلة أن هذه المعونات تتماشى مع السياسة الخارجية القطرية التي ترى فيها ركيزة أساسية لتحقيق السلم والأمن الدوليين، فضلاً عن أنها تعبير عن خيارات قطر في دعم ونصرة الشعوب المظلومة وتمكينها من العيش بسلام وطمأنينة. وفي الباب نفسه (متابعات) يتم نشر موضوع بعنوان "دبلوماسية الإرادة الكبرى"، خصص لتحليل الدبلوماسية القطرية، وهي كما يصفها المقال تتميز بأنها "عملية" و"مثالية" في آن معاً، فإذا كان الغربيون يفضلون استعمال اصطلاح "الليبرالية" مقابل "الواقعية"، فإن المجلة ترى أن القطريين لا يخشون استعمال كلمة "مثالية" جنباً إلى جنب مع الواقعية السياسية، ذلك أن "الدبلوماسية المثالية تخلق الدبلوماسي الحقيقي: المتواضع جداً بأخلاقه، والتواق لتحصيل الخبرة في عمله، والمتطلع دائماً لمعرفة المزيد عن مهنته" ويحتوي العدد أيضاً في باب "متابعات" على تغطية احتفالية وزارة الخارجية باليوم الرياضي، وأعمال المؤتمر والمعرض العربي الإقليمي الأول للتنمية القائمة على التعاون بين بلدان الجنوب، الذي استضافته وزارة الخارجية يومي 18 و20 فبراير الماضي. ومن بين مقالات هذا العدد، ينشر مقال بعنوان " لماذا توجد دول فقيرة وأخرى غنية؟" بقلم سعادة السيد هوغو غيولياني كيري، سفير جمهورية الدومينيكان لدى دولة قطر، وهو مبني على مقارنة بين نموذجي قطر وبوليفيا. ويقول الكاتب إن لدى بوليفيا احتياطيا ضخما من الغاز (قد يصل إلى 80 تريليون قدم مكعبة)، وكذلك الليثيوم، لكن "ولأنهم لم يحسنوا استثمار هذه الموارد، مع مرور كل يوم جديد، يتزايد عدد البوليفيين الفقراء". والنتيجة أنه "بعد الاستقلال بـ188 سنة، فإن معدل دخل الفرد في بوليفيا يبلغ حوالي 2500 دولار". ويمضي فيقول أما "شعب قطر الذي حقق استقلاله منذ 43 عاما فقط فيتمتع بواحد من أعلى معدلات دخل الفرد في العالم"، أي حوالي 153.249 دولار. ومن مقالات هذا العدد أيضاً "المجال الافتراضي...ساحة قتال جديدة"، بقلم الباحث خالد وليد محمود، وقد عالج فيها الهجمات الالكترونية التي يمكنها إلحاق أضرار فادحة بالأفراد والمؤسسات والدول، دون أن يكلف ذلك المهاجمين الكثير، الشيء الذي جعل الفضاء الافتراضي يصبح المجال الخامس للحروب بين الدول، ويتحدث الكاتب عن أهداف "الهاكرز" (القراصنة) التي تتوزع بين ما هو عسكري، واقتصادي، وإعلامي، وسياسي، وإجرامي، ويستعرض التقنيات التي يستعملونها، ويتحدث عن "جيش عابر للقارات"، مقدما كمثال مجموعة "الأنونايموس". وفي الأبواب الثابتة للمجلة، يتم نشر مراجعات كتب، وأضواء على منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وتقرير عن مؤشر الدول الفاشلة 2013، والقاموس السياسي. وأما شخصية العدد، فقد خصصت مساحتها للحديث عن الأمير عبد القادر الجزائري.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صدور العدد التاسع من مجلة الدبلوماسي في قطر   مصر اليوم - صدور العدد التاسع من مجلة الدبلوماسي في قطر



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:11 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها
  مصر اليوم - تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 23:12 2016 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتبة دمنهور العامة تحتفل باليوم العالمي للطفل

GMT 03:57 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مكتبة دمنهور تحتفل باليوم العالمي للإحصاء الإفريقي

GMT 00:01 2016 الجمعة ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة رواية "في ممر الفئران" فى مكتبة الإسكندرية

GMT 18:41 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيد المفاتيح" مجموعة قصصية جديدة للقاص حسين المناصرة

GMT 04:52 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"الحبل السرّي" لمحمد الطيب تحكي أسطورة ابن الحرام الذي عاد

GMT 04:47 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"جذور عارية" لحسنة سيف السالمي تكشف عار مجهولي النسب واللقطاء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 08:16 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

سوبارو تكشف عن موديل "XV" وتعود إلى المنافسة
  مصر اليوم - سوبارو تكشف عن موديل XV وتعود إلى المنافسة

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:44 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة للحصول على جسد رياضي متناسق

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon