مصر اليوم - طيف ثائر نصوص أدبية تُعبر عن خلجات امرأة حالمة

"طيف ثائر" نصوص أدبية تُعبر عن خلجات امرأة حالمة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طيف ثائر نصوص أدبية تُعبر عن خلجات امرأة حالمة

دمشق - سانا

تعبر مجموعة النصوص الأدبية طيف ثائر للشاعرة دادو دلهي عن خلجات امرأة تلونت الحياة في مخيلتها عبر ما رأته في الكون والطبيعة إضافة إلى طرائق تعاملها مع البشر فرأت الحب من منظار جعل كل تحولاته تكمن في عاطفة وزركشة بالجمال. ومن جماليات الكون أرادت الشاعرة ربط العواطف بالقمر فتراه شريكا بالمقومات التي تخلق مناخا لطيفا من حب أزلي ليكون الضياء المحيط بالحبيبين شيئا جميلا لا تعبر عنها الا تلك الكلمات التي قالتها في نص/وعد/.. وعد قطعه لي القمر .. انه مع كل فجر آت سيأخذني إليه .. لأكون ظل عينيه واسكن في الأثير .. ما بيني وبين ضيائه وتعمل دلهي على انتقاء الالفاظ البسيطة والسهلة فتكون منها بعض جملها التعبيرية التي تدهش المتلقي على شكل ومضة قصيرة تحمل كثيرا مما يريده الشاعر الى عالمه كما أنها تتشاءم في بعض تطلعاتها برغم انتقائها لألفاظها الرقيقة والشفافة والتي تكون جمالا ليس قليلا تقول في نص/زمن/. كما مضى من زمن .. وحبك يحملني فوق العبير أخاف ان اعلن عنه .. فيقطف شهده النحل ويطير . وتستخدم دلهي المبالغة في اسلوبها السردي الذي كونت منه نصوصها وذلك من أجل اعطاء الحب قيمة عظمى وإبعاده عن أي شيء مبتذل ليظل أهم ممثل واهم من قدم شكلا جميلا يرتاح إليه الانسان كما جاء في نصها/شكوى/ تقول.. شكوتك للبحر ..فهاج وبين مد وجزر .. فاض القلب وأغرق البحر وفي بعض نصوصها تعمد الشاعرة الى تقديم مفردات راقية تعبر عن وجود موهبة أدبية تضاهي الشعر في بعض مفرداتها وتعتبر هذه النصوص ذات قيمة أدبية لا تقل في مستواها عن قيمة الشعر لما تمتلكه من مقومات تجعلها جميلة وقريبة من المتلقي حيث تقول في نصها/حبر الدم/..  سألني.. متى ينضب قلمي قلت له كيف سيجف ..وحبره من دمي تحاول أن تكتب بعض حالاتها وأحلامها التي تتداعى في أوقات الشرود بشكل يميل إلى السرد القصصي دون أن تلتف كثيرا إلى أسلوب الصياغة ومدى اهمية التماسك الموضوعي في مثل هذه النصوص كقولها /نور القلب/ لا تنظر إلى الأشياء .. وهي تلمع فالقلب داخل الجسد .. يدق لا يسمع  لا تحسب بأن البريق .. ينفع بل نور القلب وحده.. من يدلك إلى المنبع . يذكر أن الكتاب يقع في /109/ صفحات من القطع المتوسط وهو من منشورات دار بعل.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طيف ثائر نصوص أدبية تُعبر عن خلجات امرأة حالمة   مصر اليوم - طيف ثائر نصوص أدبية تُعبر عن خلجات امرأة حالمة



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon