مصر اليوم - انطلاق  فعاليات مهرجان مسرح المضطهدين في رام الله

انطلاق فعاليات مهرجان مسرح "المضطهدين" في رام الله

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انطلاق  فعاليات مهرجان مسرح المضطهدين في رام الله

رام لله ـ وكالات

انطلقت فعاليات مهرجان مسرح «المضطهدين» في رام الله في الضفة الغربية مساء أول من أمس السبت تحت شعار «اكسر صمتك.. شارك بقصصك». وقال إدوار معلم، مدير المهرجان الذي ينظمه «مسرح عشتار»، في حفل الافتتاح «المهرجان دعوة للمشاركة والحوار وكسر دائرة الصمت والوصول إلى جمهور لم ير المسرح من قبل».ويقوم مسرح المضطهدين، الذي أسسه البرازيلي أوغستو بوال في عام 1971، على إشراك الجمهور في العرض المسرحي الذي يقدم من خلال تفاعل يصعد فيه بعض الجمهور على خشبة المسرح ليقدم رؤيته لحل المشكلة التي طرحها العرض. ومنذ عام 1997 يحاول مسرح عشتار الاستمرار في نهج بوال وإخراج الجمهور كبارا وصغارا ذكورا وإناثا من دائرة الصمت، ليكون فاعلا ومتفاعلا على خشبة المسرح. و«قرر مسرح عشتار أن يتمحور موضوع المهرجان حول عدم المساواة بين الجنسين وحقوق النساء والأطفال ودورهم في المجتمع الفلسطيني»، قال إدوار معلم.وافتتح المهرجان بعرض لمسرحية «حتى في بيتي» للمخرجة الفلسطينية إيمان عون، التي تتناول فيها الاعتداءات الجنسية داخل الأسرة. وتقدم المسرحية التي شارك فيها تسعة ممثلين قصة «مريم»، وهي فتاة في السابعة عشرة من عمرها يعتدي عليها شقيقها جنسيا وتحمل منه، ويعمل والدها في الدهان ووالدتها مراسلة في إحدى المؤسسات، ولها أخ اسمه حسن (23 عاما)، وآخر يدعى عمران (14 عاما). وتحاول المسرحية تناول الأبعاد الاجتماعية والقانونية لقصة اعتداء الأخ على أخته جنسيا، وكيفية تصرف الأهل والقانون في هذه الحالة، إضافة إلى طرحها لقضية المخدرات واستخدام الصور المركبة للبنات وهن في أوضاع مخلة في محاولة لابتزاز الأهل. وترى مخرجة المسرحية أن هذه القضية ليست اختراعا، لكنها حدثت وتحدث في المجتمع الفلسطيني. وقالت لـ«رويترز» بعد العرض «هذه مواضيع صعبة ومؤلمة، لكن يجب الحديث عنها». وأضافت «هذه القضية تناقش، لكننا هنا نحاول تحفيز الجمهور للبحث عن حلول لها سواء كان ذلك في قضية التربية أو الثقافة أو القانون».وأوضح معلم أن المهرجان يستضيف هذا العام فرقة مسرحية نرويجية إضافة إلى الفرق المحلية من الضفة الغربية وقطاع غزة. وقال «في دورته الرابعة يؤكد المهرجان على ضرورة مد الجسور الثقافية مع العالم وتوطيد الحوار الثقافي الذي يحررنا من التمييز والتهميش والاضطهاد والاحتلال وذلك بلقاء مسرحيين من الشباب من فلسطين وخارجها». وأضاف «سعادتنا لن تكتمل إلا عندما ننجح في استضافة فرق من بلدان عربية خاصة من العراق واليمن، حيث نجح مسرح عشتار في الأعوام الثلاثة الماضية في تشكيل فرق مسرحية منبرية فاعلة في هذين البلدين». وتتواصل فعاليات المهرجان، الذي تشارك فيه تسعة أعمال مسرحية يركز بعضها على التمييز بين الذكور والإناث إضافة إلى العنف الأسري والتعليم، حتى الحادي عشر من مايو (أيار) المقبل. وتقدم العروض في العديد من المدن والقرى والمخيمات في الضفة الغربية وقطاع غزة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انطلاق  فعاليات مهرجان مسرح المضطهدين في رام الله   مصر اليوم - انطلاق  فعاليات مهرجان مسرح المضطهدين في رام الله



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها

GMT 02:19 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مهرجان الأقصر يغلق باب استقبال الأفلام منتصف كانون الاول

GMT 21:33 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح فعاليات مهرجان تونس السنوي للخزف والفخار والحرف

GMT 23:20 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق المهرجان القومي لنوادي المسرح في الإسماعيلية

GMT 20:43 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

نانسي عجرم تحيي حفلًا غنائيًا ضمن مهرجانات صيدا

GMT 01:33 2016 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق فعاليات مهرجان الطفل في المدينة المنورة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon