مصر اليوم - كتاب قرارات لمجمع اللغة العربية في الألفاظ والأساليب

كتاب "قرارات لمجمع اللغة العربية في الألفاظ والأساليب"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كتاب قرارات لمجمع اللغة العربية في الألفاظ والأساليب

دمشق ـ سانا

"قرارات المجمع في الألفاظ والأساليب" عنوان لكتاب صادر عن مجمع اللغة العربية ينطوي على دراسة خلافية للألفاظ والأساليب واتخاذ قرارات بشأنها بعد عرضها على المجمع بصفته المرجعية العليا للغة العربية حيث اعتمدت لجنة اللغة العربية في المجمع مجموعة من القرارات والمبادئ تقوم على السماع والقياس والاحتجاج.  فأما السماع فيعني أن ما سمع من اللغة الاحتجاجية لا يرد وكان تعويل اللجنة فيها على مفردات القرآن الكريم والحديث الشريف والمعاجم التراثية ولاسيما الصحاح ولسان العرب وتاج العروس.  وبالنسبة للقياس فقد كان يتم اللجوء إليه عند تحقيق كلمة أو عبارة لم ترد في المسموع وكان يقوم على ثلاث ركائز هي القياس على الأبنية ولاسيما في مزيدات الفعل الثلاثي والقياس على التراكيب في تجويز تعدية بعض الأفعال بحرف جر غير ما ورد به السماع في نحو قوله أجاب عليه بمعنى أجاب عنه والقياس على تقييد حرف الجر بما وجدت له سندا مقبولا إن لم يكن قاطعا فلا يجوز أن يقال نبت على فلان بدل نبت عن فلان.  والاحتجاج هو ما أثبتته المعاجم التراثية وكان معولا فيه على لغة عصر الاحتجاج كما هو مجمع عليه كما عمدت اللجنة إلى الاستئناس بلغة ما بعد عصر الاحتجاج فقبلت كل ما لا يخالف الأصول وإن لم تذكره المعاجم وهذه ظلت مسألة خلافية بين بعض أعضاء المجمع اذ أوضحت اللجنة أنها لم تحتج بلغة المغمورين والأغفال من الكتاب والأدباء بل من هم ملء السمع والبصر كالجاحظ والتوحيدي والمتنبي والمعري وابن عساكر.  وبينت اللجنة في الكتاب أنها استأنست بأعمال المجامع اللغوية العربية الأخرى الشقيقة في الألفاظ والأساليب دون التزام مسبق بها ومع أن القرارات المجمعية الاستئناس وقبول السماع من بلغاء المحدثين شعراء وأدباء وخطباء لكن اللجنة لم تعمد إلى ذلك لأنها لم تدفعها الضرورة في سورية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كتاب قرارات لمجمع اللغة العربية في الألفاظ والأساليب   مصر اليوم - كتاب قرارات لمجمع اللغة العربية في الألفاظ والأساليب



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon