مصر اليوم - الصحوة العربية الثانية كتاب يُعالج تحديات الربيع العربي

''الصحوة العربية الثانية'' كتاب يُعالج تحديات الربيع العربي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ''الصحوة العربية الثانية'' كتاب يُعالج تحديات الربيع العربي

بيروت ـوكالات

يُعالج كتاب "الديموقراطية والصحوة العربية الثانية" الصادر حديثًا عن دار سائر المشرق للنشر والتوزيع ومركز عصام فارس للشؤون اللبنانية، أبرز التحديات التي تواجه مسار الديموقراطية الناشئة في العالم العربي، ويناقش مستقبل الحركات الإسلامية ومشاركتها في السلطة ومدى قبولها بالدولة المدنية.  ويضم الكتاب تقريرًا تنفيذيًّا يتضمن لمحة موجزة عن إشكالية الديموقراطية في العالم العربي والإسلامي والعقبات التي حالت دون انتشارها على مدى عقود، وتوصيات للمساهمة في تعزيز الديموقراطية وحماية الحريات والتنوع الاجتماعي، وفي الحوار حول مستقبل الحركات الإسلامية ومشاركتها في السلطة، إضافة إلى آفاق العلاقة بين المؤسسات العسكرية والسلطات المدنية المنتخبة، كما يجد القارئ استنتاجات المشاركين ومداخلاتهم الكاملة.  وفي تقديم الكتاب، كتب نائب رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق عصام فارس "لماذا العالم العربي على ما هو عليه من عجز عن مواجهة تحديات العصر وهو يضم 22 دولة ومساحته تقارب العشرة ملايين كيلومتر مربع، وعدد سكانه 400 مليون نسمة وثرواته النفطية تعادل نصف ثروات العالم؟!"  وأشار فارس إلى أن الجواب يأتي دوما واحدًا على هذه التساؤلات وهو "فقدان الديموقراطية التي عناوينها الرئيسية الحرية وتداول السلطة وحقوق الإنسان وإدارة التعددية بكل أشكالها وقبول الآخر المختلف وأوضاع المرأة".  ويُعد الكتاب حصيلة أعمال مؤتمر "تحديات الديموقراطية في العالم العربي" الذي نظمه مركز عصام فارس، في يونيو/حزيران 2012 وافتتحه رئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي وشاركت فيه شخصيات فكرية وسياسية عربية ولبنانية من اتجاهات مختلفة ومتنوعة.  وينقسم الكتاب الى أربعة محاور، فيبحث في محوره الأول بالتحديات الديموقراطية والربيع العربي، فيما يبحث المحور الثاني بموضوع التغيرات العربية وإدارة التنوع والتعددية، ليتوسع المحور الثالث بملف الحركات الإسلامية ومفهوم الدولة المدنية وصولا لمحور رابع يتناول التغيرات العربية ودور المؤسسات العسكرية والأمنية.  وقد أطلق هذا الكتاب يوم الإثنين الماضي في معرض بيروت العربي والدولي للكتاب في جناح دار سائر المشرق.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الصحوة العربية الثانية كتاب يُعالج تحديات الربيع العربي   مصر اليوم - الصحوة العربية الثانية كتاب يُعالج تحديات الربيع العربي



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon