مصر اليوم - الطاغية والنساء يتناول رموز الربيع العربي

"الطاغية والنساء" يتناول رموز الربيع العربي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الطاغية والنساء يتناول رموز الربيع العربي

القاهرة ـ علي رجب

  تناول كتاب "الطاغية والنساء" الرموز الفاعلة في أحداث ثورات "الربيع العربي"، وإن ركَّز أكثر على الرئيس المصري السابق حسني مبارك، فيما عقد كاتبه مقارنة بين من أطلق عليهم "طغاة الألفية الثالثة" و"طغاة الزمن السابق". ويُعرض الكتاب في جناح دار "الكتاب العربي" في معرض "القاهرة الدولي"، مشيرًا إلى أن الفرق بين "طغاة الألفية الثالثة"، و"طغاة الزمن السابق"، يمكن في "المرأة التي تقف خلف الطاغية، والتي كانت في زمن ساحق تبحث عن السلطة لنفسها أو ابنها أو عشيقها". وأفاد أن "نساء طاغية الألفية الثالثة، ومنهم مبارك والقذافي وبن على، وآخرون يهتمون كثيرًا بجمع المال وتحويل الأرصدة إلى الخارج أو اقتناء المجوهرات والألماس، بغض النظر عن هموم ومعاناة شعب لا يجد فرص علم أو قوت الحياة". ويشير الكتاب إلى اهتمام سوزان مبارك بـ"توريث السلطة إلى ابنها الأصغر، الذي له  علاقات وثيقة بحزب المال والأعمال في البلاد"، موضحًا أن "النتيجة هي جر زوجها إلى السجن المؤبد". وأكد الكتاب، أنه "بشكل عام فإن زوجة الطاغية أو صديقته تستغل موقعها بالقرب منه لكي تمارس نفوذًا لا تستحقه، أو تجمع مالاً أو تتدخل في القرارات؛ الأمر الذي يسبب مشكلات مع المواطنين الذين يعتبرونها امرأة عادية منزوعة الصلاحيات".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الطاغية والنساء يتناول رموز الربيع العربي   مصر اليوم - الطاغية والنساء يتناول رموز الربيع العربي



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon