مصر اليوم - كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين

كتاب "الكفار" لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين

القاهرة - وكالات

صدر حديثاً عن دار هيباتيا، رواية " الكفار" للكاتب أسامة ياسين، بغلاف من تصميم محمود خضر، وهي العمل الأول للكاتب. تناقش الراوية فكرة الدين فلسفيا وحياتيًا، عبر مستويات متعددة من اللغة والسرد المتراوح بين التقليدي والحديث، الراوي شاب يبحث في الأديان وعن الأديان عبر خطين متوازيين في الرواية: الواقع المعاصر عبر لسان أبطال الرواية وحياتهم، وعبر الخط التاريخي الديني عموما، غير غافل قيمة الحرية في حياة الإنسان. وتثبت الرواية ضمنيًا أن التركيبة الدينية للإنسان معطى له تأثير في شخصه، على اختلاف درجته العلمية وخبرته الحياتية. من أجواء الرواية: "كانت الشمس قد ولت مدبرة، وتغطّى وجه القمر وغاب نوره، وأُطفئت النجوم، ليعم ظلام بهيم سرمدي .. رفع الناس أكفهم إلى السماء متضرّعين يتوسّطهم شعث بن بلتعة، وقد فاضت أعينهم بالدمع؛ فابتلّت به وجوههم ونحورهم وصدورهم، حتى إذا أرعدت السماء وأبرقت ظنّ القوم أن السماء استجابت لدعائهم، لكن السماء كانت قد غضبت غضبًا شديدًا؛ فأرسلت صواعقها، فهلك من القوم من هلك .. واصْطَرَخ القوم وعلا عويل نسائهم، فصاح أحدهم قائلًا: ليس لهذه المحنة إلا صاحب هذه الصومعة، ادعوه يدعو الله لنا؛ ليكشف عنا الغمة ويخرجنا من الظلمات إلى النور، فجاء صاحب الصومعة داعيًا" ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون"، وأمّ الناس الذين راحوا يرفعون أكفهم مرّة أخرى متضرعين. فما هي إلا لحظات حتى أرعدت السماء وأبرقت مرة أخرى، فخاف الناس وارتعدوا لكن السماء استجابت لدعائهم وتفتحت النجوم رويدًا رويدًا وبزغ القمر من جديد.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين   مصر اليوم - كتاب الكفار لأسامة ياسين نظرة فلسفية للدين



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon