مصر اليوم - ثلاثية إبراهيم عبدالمجيد عن الإسكندرية تختلف عن مفهوم الثلاثيات السائد

ثلاثية إبراهيم عبدالمجيد عن الإسكندرية تختلف عن مفهوم الثلاثيات السائد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ثلاثية إبراهيم عبدالمجيد عن الإسكندرية تختلف عن مفهوم الثلاثيات السائد

القاهرة ـ وكالات

تعد رواية "الإسكندرية في غيمة" للكاتب إبراهيم عبدالمجيد الجزء الثالث من ثلاثية الإسكندرية. وتدور الرواية عن مدينة الإسكندرية في سبعينيات القرن الماضي، حين بدأت الحرب على الفكر التقدمي وتخلّت المدينة حتى عن روحها المصرية وتغيرت فيها الأمكنة وعادات الناس وتراجع فيها التسامح والحرية وفقدت مع مصريتها ما بقي فيها من روح كوزموبوليتانية. ويختلف هنا مفهوم الثلاثيات السائد عما هو معروف، فليس هنا أبطال يواصلون رحلتهم إلا قليلا، وتتناول مدينة عظيمة في ثلاث نقاط تحول كبرى في تاريخها. وتتناول الرواية الأولي "لا أحد ينام في الإسكندرية" المدينة أثناء الحرب العالمية الثانية، أما الثانية "طيور العنبر" فهي عن المدينة بعد حرب السويس عام 1956 والخروج الكبير للأجانب منها والتحول لتكون المدينة مصرية فقط ويتغير الكثير من ثقافتها.يذكر أن إبراهيم عبدالمجيد ولد سنة 1946 بالإسكندرية، وحصل على ليسانس الفلسفة من كلية الآداب جامعة الإسكندرية عام 1973. أصدر عدة روايات؛ منها: "ليلة العشق والدم"، "البلدة الأخرى"، "بيت الياسمين"، "لا أحد ينام في الإسكندرية"، و"طيور العنبر، وكذلك نشرت له خمس مجموعات قصصية؛ هي: "الشجر والعصافير"، "إغلاق النوافذ"، "فضاءات"، "سفن قديمة"، "وليلة انجينا". وترجمت روايته "البلدة الأخرى" إلى الإنجليزية والفرنسية والألمانية، كما ترجمت روايته "لا أحد ينام في الإسكندرية" إلى الإنجليزية والفرنسية، و"بيت الياسمين" إلى الفرنسية.وسوف ينظم مركز دراسات الإسكندرية وحضارة البحر المتوسط التابع لمكتبة الإسكندرية حفل توقيع لرواية إبراهيم عبد المجيد الجديدة "الإسكندرية في غيمة" مساء الخميس 14 مارس/آذار الجاري.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ثلاثية إبراهيم عبدالمجيد عن الإسكندرية تختلف عن مفهوم الثلاثيات السائد   مصر اليوم - ثلاثية إبراهيم عبدالمجيد عن الإسكندرية تختلف عن مفهوم الثلاثيات السائد



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon