مصر اليوم - عناق الفراق شعر يحتفي بالحب

"عناق الفراق" شعر يحتفي بالحب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عناق الفراق شعر يحتفي بالحب

أبو ظبي ـ وكالات

عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت وعمان، صدرت حديثاً مجموعة شعرية بعنوان «عناق الفراق» للشاعرة الكويتية غيداء الأيوبي في ‬157 صفحة. تحفل المجموعة بقصائد عن الحب والطبيعة والحرية والحياة، قصائد كلاسيكية من حيث المبنى معبأة بالمشاعر ومحركة. تكتب الشاعرة القصيدة التقليدية وإن سعت في القصائد الاولى من مجموعتها الى ترتيبها في شكل يجعلها تبدو أقرب الى المتعددة الأوزان والقوافي. أجواء قصائد غيداء تحفل احياناً بسمات من الطبيعة، وبعطور وبصور مختلفة من الفواكه التي تدخلها الشاعرة في تشبيهاتها ومجازاتها. قد يشعر القارئ في بعض القصائد ان هناك قرابة بين اجوائها وأجواء قصائد للشاعرة الكويتية سعاد الصباح. في قصيدة «أحبك أكثر ‬1» تقول الشاعرة «احبك خمرا.. يعتق جسمي.. ولا يستكين.. يهز جنوني وينفض رعشي.. كضخ الوتين.. تعال ومزّق.. جنون انحرافي وعقلي الرهين.. فاني لجيّ باعصار فكري.. وحسي الدفين.. تعال توحد.. بعقلي تفرد.. بروحي تمدد.. بقلبي تنهد.. وهيا تلاق باحضان عيني.. ورمشي الحزين..». وتنتقل الى القول «تعال تعال ولا تتأخر.. ودعني احبك اكثر.. وأكثر.. تعال وارجع ربيع انتشاري.. وراقب زهور احتراقي بداري.. فاني الفت.. اعتصاري رويا.. اذا ما انتشلت البقايا بثغر.. سينزف شهدي رحيقا رضيا... فدعني ودعني.. ودعني ودعني.. احبك اكثر.. وأكثر.. وأكثر.. لاشرب خمرة كأسي السجين.. وأنعم فيك ارتشافا هنيا». واذا انتقلنا الى قصيدة «احبك اكثر ‬2» نقرأ استهلالية القصيدة مع الشاعرة على الشكل التالي «احبك اكثر.. وأكثر.. وأكثر.. وأكثر.. فحبك شهد وعشقك سكر.. وريقك حلو.. كلامك روض.. وطعمك توت.. وخوخ وبنجر.. اذا ما اقتربت شممت الحنايا.. فعطرك مسك وفل وعنبر.. احبك شمسا.. تلاقي صباحي.. احبك حد الجنون وأكثر». وفي قصيدة «انشودة الطيور» تقول غيداء «غردي يا طيور المنى واصدحي.. حلّقي عاليا في الهوا وامرحي.. رفرفي في حقولي وغني معي.. في نشيد بورد الهدى واشرحي.. وانشقي من نسيمي عبير الهوى.. واشربي من رحيق الصفا وافرحي». وفي قصيدة «بطاقة معايدة» تقول «كل عام وانت حولي سعيد.. يا حبيبا بقربه اليوم عيد.. بيدي يرقص اليراع احتفالا.. وكلامي على السطور يزيد.. جئت اهديك من حروفي التهاني.. بسطور يسر منها القصيد.. كل حرف يرفرف الطير فيه.. وغصوني يلفها التغريد».

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عناق الفراق شعر يحتفي بالحب   مصر اليوم - عناق الفراق شعر يحتفي بالحب



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon