مصر اليوم - كتاب موجز تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث يناقش تاريخ اليمن

كتاب "موجز تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث" يناقش تاريخ اليمن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كتاب موجز تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث يناقش تاريخ اليمن

صنعاء ـ وكالات

تحفل المكتبة العربية بالكثير من الكتب التي تسلط الضوء على تاريخ اليمن القديم والمعاصر وقد شهدت السنوات الأخيرة صدور العديد من هذه الكتب التي قدم من خلالها كتاب وباحثون يمنيون رؤيتهم للتاريخ اليمني ومن هؤلاء الباحث والكاتب سيف على مقبل الذي قدم إضافة للمكتبة اليمنية من خلال كتابه ((موجز تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث)) والذي يأتي ضمن اهتمامات الدكتور سيف على مقبل بالكتابة عن تاريخ اليمن في مختلف مراحله التاريخية والسياسية حيث سبق وان صدرت له مجموعة من الكتب في هذا السياق مثل (الصراع السياسي في اليمن القديم ) و ( التاريخ اليمني المعاصر ) و( من تاريخ الحركة الوطنية اليمنية ) وفي هذا الكتاب الذي بين أيدينا (موجز تاريخ اليمن ) يحاول المؤلف أن يقدم موجزاً سريعاً عن مراحل هامة في تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث مبتدئا كتابه بمقدمة عامة حاول من خلالها رسم صورة كبيرة للوضع الاقتصادي والديني والسياسي والاجتماعي لليمن قديما مع التركيز على جوانب الوحدة التي اعتبرها المؤلف السمة العامة لتاريخ الشعب اليمني حيث كانت هذه الوحدة هي السبيل لمواجهة أخطار الطبيعة وقهرها وتحديها والتعدي لها وتطويعها لمصلحة الإنسان وازدهاره ,حيث يرصد الدكتور سيف مقبل مظاهر الوحدة في الدولة اليمنية القديمة والتي بدأت اعتبارا من الألف الثاني قبل الميلاد كما يقدم لمحة سريعة عن العديد من أشكال الحضارة ومعالمها كالزراعة والتجارة والفن المعماري إضافة إلى عدد من المظاهر الدينية. ويفرد المؤلف حيزا واسعا من كتابه عن تاريخ اليمن القديم حيث يتحدث فيه عن اليمن في التاريخ القديم الذي بدأ فيه الإنسان اليمني بالتعرف على ملامح جديدة للحياة كانت غائبة قبل ذلك مثل الدولة والكتابة هذا التاريخ شهد انتعاشا في التجارة والحرف والمدنية امتدت حتى الألف الثاني ق.م غير أن الصراع الذي حدث نتيجة محاولة السيطرة على الأراضي الزراعية أدى إلى ظهور عدة دول متصارعة مثل معين وسبأ وقتبان غيرها وهي الدول التي اهتمت بالزراعة كمصدر هام لرفد الدولة من خلال المحاصيل الزراعية للأشجار العطرية التي أصبحت مصدرا هاما لازدهار مدن اليمن القديم من خلال تصدير اللبان العطري..ويتحدث المؤلف في هذا السياق عن التطورات التي طرأت نتيجة الوضع الاقتصادي الجديد الذي انعكس على تركيبة المجتمع اليمني حيث يفرد حيزا للحديث عن النظام الاجتماعي لدولة سبأ في الألف الأول ق.م من خلال تكوينات بناء الدولة حيث يبرز هنا مصطلح مجلس الشيوخ الذي يظهر في عدد من النقوش السبئية غير أن المؤلف يحاول البحث عن تسمية المؤسسة القيادية العليا لدولة سبأ والتي لم ترد في النقوش محاولا إعطاء ثلاثة احتمالات لهذه التسمية.. كما يسلط الدكتور سيف علي مقبل الضوء في كتابه على مقدمات الحروب الحميدية-الاكسومية كما اسماها معتبرا إياها الفترة المظلمة في التاريخ اليمني القديم في نهاية الألف الأول ق.م وذلك لقلة المصادر عن هذه الفترة المليئة بالحروب والنزاعات التي حاولت من خلالها العديد من الأطراف السيطرة على الأراضي والعبيد وبسط نفوذها على كل اليمن .. مثل دولة حمير التي خرجت من عباءة دولة قتبان لتبسط نفوذها على حساب دول أخرى.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كتاب موجز تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث يناقش تاريخ اليمن   مصر اليوم - كتاب موجز تاريخ اليمن القديم والوسيط والحديث يناقش تاريخ اليمن



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon