مصر اليوم - ضجيج الحجارة قصائد يغلب عليها تراكم الأحلام والآمال بمستقبل أفضل
وزير الداخلية التركي يُعلن خضوع 17 شخصًا لعمليات جراحية بينما 6 آخرون يرقدون بالعناية المركزة بينهم 3 في حالة حرجة وزارة الداخلية التركية تصرح أنه تم وضع عشرة أشخاص قيد الاحتجاز إثر الاعتداء المزدوج في إسطنبول الكشف أن هجوم اسطنبول نفذ بسيارة مفخخة تلاها تفجير انتحاري بعد 45 ثانية وزارة الداخلية التركية تُعلن ارتفاع حصيلة القتلى في تفجير اسطنبول إلى 29 شخصًا إيران تستدعي سفير بريطانيا في طهران للاعتراض على تصريحات تيريزا ماي "الاستفزازية" في قمة البحرين "وزارة التعليم" نؤكد أن لا تهاون مع طلاب الثانوية العامة المتغيبين عن الدراسة السيسى يقول "وجهت باتخاذ إجراءات حماية اجتماعية بالتوازى مع الإصلاح الاقتصادى" وزير داخلية تركيا يعلن احتمال وقوع هجوم انتحارى خلال أحد انفجارى إسطنبول ارتفاع عدد ضحايا حريق سيارة علی طريق "بورسعيد - الإسماعيلية" لـ4 وفيات وكيل "خطة البرلمان" يُطالب الحكومة بالدخول كطرف أساسى فى استيراد السلع
أخبار عاجلة

"ضجيج الحجارة" قصائد يغلب عليها تراكم الأحلام والآمال بمستقبل أفضل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ضجيج الحجارة قصائد يغلب عليها تراكم الأحلام والآمال بمستقبل أفضل

دمشق - سانا

ضجيج الحجارة مجموعة من النصوص الشعرية تحمل في عباراتها رؤى شاعرة تعكس مزيجا من الآلام يعيشها مجتمعنا بأسلوب حديث يغلب عليه تراكم الأحلام والامال بمستقبل مختلف عما نعيشه. ترى غادة فطوم في قصائدها أن طموحاتنا وأحلامنا وأفراحنا التي من حقنا أن نعبر عنها على حافة الطريق وفي كل مكان باتت لا ترضى بأي غريب يقترب منها وأننا بما نمتلكه من مواريث أصيلة قادرون على إثبات وجودنا.. تقول في نص يا لياسمينك.. كم أشتاق للرقص على حافة الطريق ..كم..وكم.. وكم أطرق خجلا من لفتة الغرباء بعد أن خذل أحلامهم .. لياسمينك وتعتبر فطوم أن البلاد التي تعيش فيها هي أغلى ما في الوجود وأعز على الروح والقلب من كل الكائنات فليس بمقدور أحد إلا أن يأتمر بأمرها ويضحي لأجلها بالغالي والرخيص لأنها مرتبطة بالكرامة والوجدان والعاطفة المتجذرة في الدم كما تقول في نصها ... هذه أغنيتي لبلادي ... كالحب كالأرض كالأحلام أنت.. صيغة للمجهول عتقتها خوابي الأمر ..وكن فيكون وفي مجموعة فطوم كثير من الحب إلى دمشق التي كانت وما زالت ملفى المحبين وقلعة الصمود وتبقى كما تراها الشاعرة شرفة الأمل الذي لا يطال بما تمتلكه من قوة تجلت في قاسيون ورقة تجلت ببياض ياسمينها فهي التي عاشت فيها الحضارات وشهدت التبدلات الحياتية والاجتماعية ... وفي دمشق يسقط الياسمين على الأرصفة حزينا فأواسيه بيدي..... يعود معي إلى شرفته مضيئا وفي دمشق يسرق قاسيون عيني ساحبا وراءه المسافة الباقية من نظري وفي نصها سيف البقاء رأت فطوم أن الشعر هو انعكاس لكل ما تمتلكه الحياة من جمال وتجديد وروءى ففي الشعر تطلع الورود وتبصم الأمم ويسجل التاريخ على بابه دورا حتى يتمكن من الاستمرار تقول.. القصيدة فاتحة الأسفار ...تمتلك عقد التكوين ألواح أرجوانية سقطت عنها رقم تحاور الجدران وتختصر فلسفة الإنسان وبنيته الحياتية التي تمر فيها كثير من التجارب المليئة بالشقاء والحنان والرؤى وغير ذلك مما يمكن أن يعيشه الإنسان لتكونها بتعابير قليلة وكلمات مختصرة في نصها /الصرخة الأولى/ ترجف اللحظة تلو الأخرى .. تزداد ارتعاشا في الصرخة الأولى .. وحتى أنفاسي الأخيرة حين أغلقت أمي جوفها وحبستني وفي مجموعة ضجيج الحجارة بعض العواطف النثرية التي صاغتها فطوم بأسلوب أدبي رقيق عبرت خلاله عن مدى حبها لوطنها ومدى الوجع الذي يشكله انعكاس المعاناة الوطنية التي تكابدها تقول في نص بعنوان /نزف/ يسيل دمي على حواف الأقصى ويهطل بغزارة .. مطر تشريني يفقأ عيونهم يقتل غيظهم ..ويجري ..ويجري إلى قلوب أحبتي يعانقون ثراك ... وابتعدت غادة فطوم في نصوصها عن الموسيقا الخليلية معبرة عن تطلعاتها بمجموعة من الاستعارات المكنية التي تؤدي من خلالها كثيرا من روءاها فاستخدمت قاسيون وقابيل وهابيل والياسمين لتدل على ما تعانيه من هم وماترجوه من أمل. يذكر أن الكتاب من منشورات دار الميراد للطباعة والنشر والتوزيع يقع في 112 صفحة من القطع المتوسط.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ضجيج الحجارة قصائد يغلب عليها تراكم الأحلام والآمال بمستقبل أفضل   مصر اليوم - ضجيج الحجارة قصائد يغلب عليها تراكم الأحلام والآمال بمستقبل أفضل



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:11 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها
  مصر اليوم - تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 08:16 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

سوبارو تكشف عن موديل "XV" وتعود إلى المنافسة
  مصر اليوم - سوبارو تكشف عن موديل XV وتعود إلى المنافسة

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon