مصر اليوم - ندوة لمناقشة كتاب تناقضات المؤرخين في المركز القومي للترجمة

ندوة لمناقشة كتاب "تناقضات المؤرخين" في المركز القومي للترجمة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ندوة لمناقشة كتاب تناقضات المؤرخين في المركز القومي للترجمة

القاهرة – رضوى عاشور

يقيم المركز القومي للترجمة ندوة الأربعاء لمناقشة كتاب "تناقضات المؤرخين" من تأليف بيتر تشارلز هوفز وترجمة قاسم عبده قاسم، في قاعة "طه حسين" في المركز القومي للترجمة. ويناقش الكاتب إشكالية "استحالة التاريخ"، ويقصد من ذلك أن الماضي لا يمكن استعادته، وقد تناول الكتاب هذه القضية بطريقة تثير الدهشة وتدعو للتأمل، فحاول استرداد أقرب صورة لجزء من هذا الماضي، مستعينا بمنهج ووسائل البحث العلمي التي يعمل بها المؤرخون والباحثون لكى يحاولوا رسم أقرب صورة للماضي. ويشبه الدكتور قاسم عبده التاريخ بـ"النهر" الذي يجرى من منبعه إلى مصبه حاملا معه كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة من الحياة البشرية في هذا الكون منذ بداية الوجود الإنساني حتى اليوم، ورأى أن دراسة التاريخ أشبه بدراسة المياه التي يحملها النهر، فليس من المتصور أن يتم تفريغ مياه النهر في إناء كبير لدراسة خصائصها، وإنما تؤخذ عينة من هذه المياه من مناطق مختلفة لدراسة خصائصها، وبالمثل فإن دراسة التاريخ ليست مستحيلة، إنما تتم بالمناهج التي تطورت واستقرت طوال الفترة التي يمكن أن نسميها بـ"تاريخ التاريخ". ويتساءل مؤلف الكتاب عبر 347 صفحة، هل من الحماقة أن يتم البحث في التاريخ وكتابته على الرغم من عدم وجود حقائق راسخة في التاريخ. يذكر أن الدكتور قاسم عبده قاسم أستاذ تاريخ العصور الوسطى في جامعة الزقازيق له عدد كبير من المؤلفات في تاريخ عصر سلاطين المماليك والحروب الصليبية والفكر التاريخي، كما أنه ترجم عددًا كبيرًا من أهم الكتب التاريخية، منها تاريخ الحروب الصليبية، والفتوح العربية الكبرى، وهو حاصل على جائزة الدولة التشجيعية العام 1983، وجائزة الدولة للتفوق العام 2000، وجائزة الدولة التقديرية العام 2008، إضافة إلى وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى العام 1983.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ندوة لمناقشة كتاب تناقضات المؤرخين في المركز القومي للترجمة   مصر اليوم - ندوة لمناقشة كتاب تناقضات المؤرخين في المركز القومي للترجمة



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon