مصر اليوم - فرقة ستومب العالمية تحيي عروضها الراقصة في عمان

فرقة "ستومب" العالمية تحيي عروضها الراقصة في عمان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فرقة ستومب العالمية تحيي عروضها الراقصة في عمان

عمان ـ وكالات

تعرض فرقة STOMP البريطانية عروضها التي تشمل حركات الإيقاع والكوميديا بالاعتماد على حركات الجسد ، وكانت الفرقة التي تزور الأردن للمرة الأولى جالت دول العالم، وتقدم عروضها بين 16-18 من آيار على مسرح قصر الثقافة .يقام العرض الاول في الثامنة من مساء الخميس 16 آيار، يليه في الرابعة والثامنة من مساء الجمعة 17 ايار، وفي الرابعة والثامنة من مساء السبت 18 ايار.  المديرة التنفيذية هنا زريقات من شركة 16th of May التي تستضيف الحدث ، قالت: « الإنطباع الذي ستخلفه الموسيقى المتتوعة والأدوات التي يستخدمونها من البيئة المحيطة التي تشمل أكياسا بلا سيتيكية وخامات لم يكن يمكن التصور أنها قابلة لتصبح أدوات فنية. وقالت رانيا أبو خضر سلفيتي، مديرة الاتصال المؤسسي والتسويقي في أمنية خلال المؤتمر الصحفي الذي انعقد للإعلان عن حفلات الفرقة تسعى أمنية باستمرار إلى تبنّي مثل هذه الأفكار الخلاّقة التي تسهم في إثراء مكانة الأردن الثقافية والسياحية ووضعها على الخارطة العالمية للفن والثقافة. نحن نؤمن بأن هذا العرض يجسّد المعنى الحقيقي للفن الريادي المبدع والموهوب.» يشار إلى أن الفرقة الفائزة بالعديد من الجوائز العالمية، أهمها جائزتا «آمي» و»غرامي» بدأت بالظهور بعد انفصال مؤسسها لوك كريس ومساعده المخرج ستيف ماك نيكولاس عن فريق «بوكي سناك آن برغر»، وشرعا في تأسيس فرقة لموسيقى الشارع، وكان أول عروضها على مسرح «يولمزبيري» في لندن، وحقق نجاحاً باهراً شجّعها على القيام بجولات غنائية حول العالم استمرت ثلاث سنوات. تعتمد الفرقة بشكل أساسي على أدوات الشارع بدءاً بالملاعق والأكواب والأواني، مروراً بالعصي وسلال القمامة والصناديق والبراميل المعدنية، وانتهاءً بالأحذية. وقدمت فرقة «ستومب» عرضاً من نوع آخر مزجت فيه الكوميديا بالموسيقى من خلال أصوات الضرب والقرع على مختلف الأدوات المنزلية التي نستخدمها في الحياة اليومية، فضلاً عن أصوات تصفيق موزونة رافقها بعض الرقصات والحركات البهلوانية. ومع توسع المجموعة وازدياد العازفين والمؤدين، تم تأسيس أكثر من شركة ومكتب للإنتاج في الولايات المتحدة وبريطانيا وأميركا الجنوبية. تعتمد الفرقة على تطوير الأصوات التي تصدرها الأجساد والأدوات، وتختار في عروضها أبطالاً من الحياة اليومية .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فرقة ستومب العالمية تحيي عروضها الراقصة في عمان   مصر اليوم - فرقة ستومب العالمية تحيي عروضها الراقصة في عمان



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon