مصر اليوم - مصر وإسلام أباد تتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي

مصر وإسلام أباد تتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر وإسلام أباد تتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي

إسلام أباد ـ أ ش أ

تعهدت باكستان ومصر بمواصلة تعزيز التجارةالثنائية والتعاون الاقتصادى بينهما . وأوضحت الاذاعة الباكستانية الرسمية الجمعة - أن هذا التعهد جاء خلال اجتماع بين الرئيس آصف علي زرداري ونائب رئيس جمهورية مصر العربية المستشار محمود مكي على هامش مؤتمر قمة /دي -8/ التي عقدت أمس الخميس في إسلام آباد وحضرها المستشار مكي نائبا عن الرئيس محمد مرسي. وأضافت الاذاعة أن الزعيمين إتفقا على زيادة وتيرة تبادل وفود رجال الأعمال لاستكشاف سبل جديدة للاستثمار في مختلف المجالات بما يعود بالنفع المتبادل على البلدين. من جانبها .. ذكرت صحيفة /نيشن /المحلية أن محادثات واسعة النطاق عقدت بين زرداري ومكي خلال اجتماع ثنائي جمعهما في قصر الرئاسة تناولا فيه القضايا الثنائية والاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك . وحول الوضع الاقليمي لاسيما بخصوص سوريا، قال زردارين إن باكستان لها مصلحة كبيرة في منطقة الشرق الأوسط ، مؤكدا عزم بلاده على مواصلة دعم كل مسعى يستهدف تحقيق السلام والاستقرار والتنمية في المنطقة . وأضاف زرداري أن باكستان تدعم استقلال وسيادة سوريا ووحدة أراضيها وستواصل دعم كافة الجهود التي تستهدف حل الأزمة السورية واحلال السلام والاستقرار في سورية. وأعرب زرداري عن تقديره للتحول الديمقراطي في الشرق الاوسط والعالم الاسلامي الأوسع ، إلا أنه أعرب عن إيمان باكستان بأن هذا التحول يجب أن يكون سلميا بدون اللجوء الى العنف وبدون تدخل خارجي وبما يتفق مع طموحات الشعوب . وقالت صحيفة "نيشن" الباكستانية، إن المباحثات بين زرداري والمستشار أحمد مكي تركزت حول بحث سبل ووسائل تحقيق مزيد من التعاون المفيد للجانبين في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك. وأوضحت الصحيفة، أن زرداري أبدى حماسا كبيرا لأن التجارة الثنائية بين البلدين تسير في إتجاه تصاعدي خلال السنوات الثلاث الماضية وأن مصر صارت ثالث أكبر شريك تجاري لباكستان في أفريقيا، منبها إلى وجود آفاق هائلة للتعاون في مختلف المجالات. كما إقترح زرداري إنشاء شركة إستثمار باكستانية مصرية مشتركة وعقد الجلسة الرابعة للجنة الوزارية المشتركة في إسلام أباد أوائل عام 2013، كما دعا المستثمرين المصريين إلى القدوم لباكستان متعهدا لهم بتوفير الأمن وتقديم كافة التسهيلات للشركات المصرية التي تستثمر في باكستان. كما أشارت الصحيفة إلى إلغاء زيارة الدولة التي كان من المقرر أن يقوم بها الرئيس محمد مرسي عقب مشاركتة في قمة /دي -8/ الا أنه إعتذار عن حضور القمة وأرسل نائبه المستشار أحمد مكي، وبناء عليه تم إلغاء الجلسة الاستثنائية المشتركة للبرلمان التي كان مقررا عقدها ليلقي أمامها الرئيس مرسي خطابه. ونوهت الصحيفة بأسى وخيبة أمل عن أن باكستان كانت قد أعدت ترتيبات كبيرة لترحيب حار بقدوم الدكتور محمد مرسي الذي كان سيصبح أول رئيس مصري يزور باكستان منذ ما يقرب من أربعة عقود. وقالت الصحيفة، إن الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا كانت ستمنح الرئيس مرسي درجة الدكتوراة الفخرية تقديرا له كأول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر وإسلام أباد تتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي   مصر اليوم - مصر وإسلام أباد تتفقان على تعزيز التعاون الاقتصادي



  مصر اليوم -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تكشف عن مفاتنها

لندن - كتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 03:47 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017
  مصر اليوم - ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 07:54 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا
  مصر اليوم - ذا بريكرز The Breakers يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا

GMT 11:04 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم - ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 09:01 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية
  مصر اليوم - التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع
  مصر اليوم - الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار
  مصر اليوم - جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 08:50 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة "تويوتا" تعلن عن سيارتها المميّزة "بريوس Plug-in"
  مصر اليوم - شركة تويوتا تعلن عن سيارتها المميّزة بريوس Plug-in

GMT 08:22 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

"جاكوار" تطرح سياراتها الجديدة " F-PACE"
  مصر اليوم - جاكوار تطرح سياراتها الجديدة  F-PACE

GMT 04:32 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب إطلاق "صباح الخير" في عيد الحب
  مصر اليوم - جنات تكشف سبب إطلاق صباح الخير في عيد الحب

GMT 07:07 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم - باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon