مصر اليوم - خبراء إنخفاض الجنيه فرصة لتشغيل الطاقات المعطلة في المصانع

خبراء: إنخفاض الجنيه فرصة لتشغيل الطاقات المعطلة في المصانع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء: إنخفاض الجنيه فرصة لتشغيل الطاقات المعطلة في المصانع

القاهرة ـ وكالات

حذَّر خبراء قطاع الأعمال من ارتفاع فاتورة استيراد السلع الأساسية بعد انخفاض قيمة الجنيه المصري أمام الدولار خاصة في السلع الغذائية التي تستورد من الخارج. ألمح الخبراء إلي أن انخفاض قيمة الجنيه يمثل فرصة ذهبية للمصانع المتوقفة والمتعثرة في العودة للإنتاج والمنافسة في السوق المحلي.. ولكن سوق يؤثر سلبياً علي الاستثمارات الجديدة فماذا يقول الخبراء؟.. أكد المهندس محسن الجيلاني الرئيس السابق للشركة القابضة للغزل: إن زيادة سعر الدولار وانخفاض سعر الجنيه يمثل فرصة عظيمة للشركات التي تعثرت وتشكو من انخفاض الطاقة الإنتاجية والعودة للسوق مرة أخري. قال إن زيادة سعر الدولار ليست في صالح المنتجات المستوردة بمختلف أنواعها سواء كانت غذائية أو خامات أو معدات رأسمالية. أوضح أن الاستثمار الجديد سوف يتأثر إلا إذا كان ذا جدوي اقتصادية عالية. قال إن السوق سوف يشهد زيادة سعرية في جميع المنتجات المستوردة بعد شهرين علي الأقل.. طالب المنتجون في السوق المحلي بزيادة الإنتاج للاستفادة من الميزة النسبية الجديدة وتعويض الزيادة في الأجور بسبب المطالب الفئوية. أضاف أن انخفاض الجنيه يعوض التشوه الذي حدث في معادلة التكاليف وهو خطوة علي طريق إصلاح الاقتصاد لكن يقابل هذا أن الناس سوف تشعر بزيادة سعرية في مختلف المنتجات. يقول المهندس حسن كامل رئيس شركة السكر والصناعات التكاملية إن واقع الحال يقول إن مصر تستورد أكثر ما تصدر ولذلك ستكون تكلفة الاستيراد كبيرة بسبب فاتورة الاستيراد في السلع الأساسية من القمح والزيت والسكر وخلافه قال إن هناك مميزات كبيرة لا تستفيد مصر منها خلال الفترة الحالية. يسأل لماذا لا تقوم مصر بتصنيع الطماطم وتصدير الصلصة للدول العربية المجاورة. ويسأل لماذا الإصرار علي التصدير فقط للدول الأوروبية!! مشيراً إلي أن البطاطس تباع في السوق بسعر 80 قرشاً لأول مرة كما يجب الاهتمام بالسياحة وتوفير الأمن للجميع. أوضح أنه يفهم أن تحديد كميات الدولار مع الراكب المسافر جائز لكن تحديد النقد الأجنبي مع القادم إلي مصر خطأ كبير!!! وسوف يؤدي إلي طرد السياحة من السوق المصري. قال مثلاً سائح سعودي قادم هو وعائلته ومعه 100 ألف دولار أقول له لا؟؟ كيف!! أضاف ان شركة مثل السكر تقوم بتصدير ما قيمته 100 مليون دولار سنوياً ولكنها تقوم باستيراد جزء غير قليل في قطع الغيار ومستلزمات الإنتاج ويتم تدبيرها بمعرفة البنوك. ألمح إلي أنه في حالة قيام الشركة باستيراد السكر الخام فسوف يطلب منها كميات كبيرة من النقد الأجنبي وغير قادرة علي الوفاء بها.. من حصيلة التصدير.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء إنخفاض الجنيه فرصة لتشغيل الطاقات المعطلة في المصانع   مصر اليوم - خبراء إنخفاض الجنيه فرصة لتشغيل الطاقات المعطلة في المصانع



  مصر اليوم -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تكشف عن مفاتنها

لندن - كتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 03:47 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017
  مصر اليوم - ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 07:54 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا
  مصر اليوم - ذا بريكرز The Breakers يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا

GMT 11:04 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم - ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 09:01 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية
  مصر اليوم - التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع
  مصر اليوم - الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار
  مصر اليوم - جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 08:50 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة "تويوتا" تعلن عن سيارتها المميّزة "بريوس Plug-in"
  مصر اليوم - شركة تويوتا تعلن عن سيارتها المميّزة بريوس Plug-in

GMT 08:22 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

"جاكوار" تطرح سياراتها الجديدة " F-PACE"
  مصر اليوم - جاكوار تطرح سياراتها الجديدة  F-PACE

GMT 04:32 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب إطلاق "صباح الخير" في عيد الحب
  مصر اليوم - جنات تكشف سبب إطلاق صباح الخير في عيد الحب

GMT 07:07 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم - باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon