مصر اليوم - مخاوف من عجز تونس عن سداد الأجور

مخاوف من عجز تونس عن سداد الأجور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مخاوف من عجز تونس عن سداد الأجور

القاهرة ـ وكالات

تعهدت الحكومة التونسية بسداد أجور موظفي الدوائر الحكومية في موعدها الشهر الجاري على الرغم من نقص السيولة بخزينة الدولة وزيادة المخاوف بعدم القدرة على توفيرها بموعدها. وقالت وكالة الأنباء التونسية إن السيولة الموجودة بخزينة الدولة حتى أمس الجمعة لا تتجاوز 126 مليون دينار تونسي (ثمانين مليون دولار) بينما تحتاج لما يقل عن ستمائة مليون دينار (383 مليون دولار)  لسداد أجور الموظفين لشهر يناير/ كانون الثاني الجاري.  ونقلت الوكالة عن كاتب الدولة للمالية سليم بسباس أن الحكومة ستلتزم بسداد الأجور في موعدها، أي بداية من يوم 20 من الشهر الجاري،  بفضل المداخيل التي ستأتي من عائدات الأموال المصادرة والتصاريح  الجبائية على الأشخاص الطبيعيين. وتقدر تلك العائدات التي ستحصلها تونس بسبعمائة مليون دينار (447 مليون دولار) وفق تصريحات ذلك المسؤول.  وعن مصادر تعزيز خزينة الدولة، بين بسباس أن السيولة ستتعزز بالقروض المسندة من قبل البنك الدولي والبنك الأفريقي للتنمية والمخصصة لسداد نفقات التنمية عام 2012. كما أشار بسباس إلى أن الدولة ستحقق أموالا من جراء بيع جزء من الأملاك المصادرة للرئيس المخلوع  زين العابدين بن علي  وعائلته تُقدر بنحو ستمائة مليون دينار، وأخرى من الضرائب السنوية بحوالي مائة مليون ستدخل خزينة الدولة قبل العشرين من الشهر الحالي. وكان البنك المركزي قد حذر نهاية العام الماضي من أن البلاد تشارف على أزمة خانقة بسبب الصعوبات الاقتصادية، مؤكدا أن هامش التحرك على مستوى السياسة النقدية أصبح محدودا جدا في ظل التأثيرات السلبية لتطورات الوضع الاقتصادي.  ويشغل القطاع العام في تونس أكثر من نصف مليون شخص تصرف رواتبهم عادة في العشرين من كل شهر. وتعد هذه أول مرة يتم الحديث فيها عن "مخاوف" من عجز الدولة على تسديد الرواتب الشهرية منذ الإطاحة في 14 يناير/كانون الثاني 2011 بالرئيس المخلوع بن علي.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مخاوف من عجز تونس عن سداد الأجور   مصر اليوم - مخاوف من عجز تونس عن سداد الأجور



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة

بيلا حديد تتألق في فستان رائع باللونين الأصفر والأسود

ميلانو _ ليليان ضاهر
تألقت العارضة بيلا حديد، خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة، في عرض فيرساتشي في إيطاليا، مرتدية فستانًا نصف شفاف ذات ألوان متدرجة بين الأسود والأصفر، مع فتحة أعلى الفخذ. وانتعلت شقيقتها جيجي حديد، زوجًا من الأحذية باللونين الأبيض والأسود، ذات الكعب العالي، مع خصلات حمراء مثيرة في شعرها، وظل أسود لعيونها في طلة مثيرة مع بشرها المرمرية. وانضمت حديد إلى شقيقتها جيجي، وكيندال جينر، وستيلا ماكسويل، على منصة العرض، وظهرت بيلا في صورة دراماتيكية، ارتبطت بمصور وسيم، يذكر أنها غازلته. وأوضحت موقع PageSix أن المصور، كان في حفلة LOVE and Burberry في أسبوع لندن للموضة، مع أعضاء نادي Annabel، وأشار الموقع إلى أن الاثنين كان يغازلان بعضهما البعض، في السهرة التي حضرتها عارضات مثل كيندال جينر، وهيلي بالدوين. وأضاف أحد المصادر المطلعة، "كانوا يتهامسون مع بعضهم البعض في أماكن مختلفة في المساء"، وتمت استضافة الحفلة بواسطة جينر وجيجي…

GMT 04:55 2017 الأحد ,26 شباط / فبراير

مميزات "جزيرة سيشل" أفضل منطقة سياحية عالمية
  مصر اليوم - مميزات جزيرة سيشل أفضل منطقة سياحية عالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon