مصر اليوم - مسؤول أوروبي قرض صندوق النقد سيدعم اقتصاد مصر المتداعي

مسؤول أوروبي: قرض صندوق النقد سيدعم اقتصاد مصر المتداعي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مسؤول أوروبي: قرض صندوق النقد سيدعم اقتصاد مصر المتداعي

لندن ـ وكالات

قال رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي، هيرمان فان رومبوي إن اتفاق مصر مع صندوق النقد بشأن القرض الدولي سيساعد اقتصاد البلاد المتداعي على استعادة الثقة الدولية. وحث السلطات المصرية على استكمال محادثاتها مع الصندوق بشأن قرض بقيمة 4.8 مليار دولار.وقال رومبوي خلال زيارته للقاهرة الأحد "التوصل لاتفاق مع صندوق النقد سيفتح الباب أمام خطوط ائتمان أخرى وسيساعد على عودة الثقة للمستثمرين الدوليين والشركاء الاقتصاديين."وأضاف بعد محادثات مع الرئيس المصري محمد مرسي "لذلك أرحب بحقيقة أن المناقشات المهمة مع صندوق النقد مستمرة".كما أعلن رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي عن منح 5 مليارات يورو لدعم التحول الديمقراطي في مصر، وعن استعداد الاتحاد لإيفاد مراقبين للانتخابات في البلاد.وقال رومبوي في مؤتمر صحفي مع الرئيس المصري محمد مرسي، إن الاتحاد الأوروبي يدعم التحول الديمقراطي في مصر، ولكنه يعتقد أنه "ما زال هناك الكثير لتحقيقه".وحض رومبوي الرئيس مرسي والقوى السياسية في البلاد على دفع الحوار الوطني وترسيخ الديمقراطية في مصر. كما أعلن استعداد الاتحاد إيفاد مراقبين للانتخابات البرلمانية في البلاد.ورحب المسؤول الأوروبي بالمباحثات بين مصر وصندوق النقد الدولي، قئلا إن ذلك "يفتح الباب أمام المزيد من الاستثمارات الأجنبية".كما كشف عن صياغة جدول أعمال للتفاوض من أجل التوصل لاتفاق للتجارة الحرة بين مصر والاتحاد الأوروبي.وحصلت مصر على موافقة مبدئية على القرض من صندوق النقد في نوفمبر تشرين الثاني لكن اضطرابات اضطرت الحكومة لتأجيل تطبيق مجموعة من إجراءات التقشف التي لا تحظى بقبول شعبي والتي تعتبر لازمة للحصول على موافقة نهائية من مجلس إدارة الصندوق.وفي 29 ديسمبر/ كانون الأول أصيب المستثمرون بالفزع حينما أعلن البنك المركزي المصري إن الاحتياطيات الأجنبية بلغت مستوى حرجا.وذكر رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي أنه تطرق في اجتماعيه مع الرئيس مرسي إلى الوضع في مالي "والجهود الدولية لمحاربة الإرهاب".ومن جهته ثمن الرئيس المصري "مواقف الدول الأوروبية الداعمة للتحول الديمقراطي في بلاده"، وأكد استكمال هذا التحول بإجراء انتخابات برلمانية خلال 3 أشهر.وعبر مرسي عن رفض بلاده استخدام قوة خارجية لفرض حل في سوريا، وإنما على السوريين وحدهم تقرير مصيرهم. كما عبر عن رفضه لتقسيم سوريا.وفيما يتعلق بالوضع في مالي، أكد الرئيس المصري أن المشكلة لا يمكن حلها عسكريا وإنما المطلوب هو تحقيق التنمية في البلاد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مسؤول أوروبي قرض صندوق النقد سيدعم اقتصاد مصر المتداعي   مصر اليوم - مسؤول أوروبي قرض صندوق النقد سيدعم اقتصاد مصر المتداعي



  مصر اليوم -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تكشف عن مفاتنها

لندن - كتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 06:03 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الجيش تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
  مصر اليوم - قوات الجيش تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:32 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب إطلاق "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 09:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

رشا شربتجي تتحدّث عن التعذيب في السجون السورية

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:07 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017

GMT 20:01 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

طريقة لتحويل هاتفك الآيفون إلى عدسة مكبرة

GMT 03:41 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على شكل جذاب وملفت
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon