مصر اليوم - عقارات تركيا تخطف أبصار الكويتيين

عقارات تركيا تخطف أبصار الكويتيين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عقارات تركيا تخطف أبصار الكويتيين

أنقرة_وكالات

تتجه أنظار الكويتيين إلى العقار التركي باعتباره من الوجهات الاستثمارية المتميزة والرخيصة بالنسبة لقطاع كبير منهم، في ظل الإغراءات الكبيرة التي تقدمها الشركات الكويتية المسوقة للعقار التركي، عبر الحملات الإعلانية والإعلامية المكثفة التي انتشرت مؤخرا، مستغلة تواضع قيمته الشرائية بالمقارنة بأسعار العقار بالدولة الخليجية التي بلغت أسعارا فلكية .وقال متخصصون في السوق العقاري الكويتي: إن أسعار العقارات بتركيا مازالت تمثل فرصا استثمارية، خاصة أن سعر الشقة في الكويت  مساحة 40 مترا  يتجاوز ثمنها 45 ألف دينار أي ما يقارب 150 ألف دولار، وأن هذا المبلغ يتيح شراء فيلا في تركيا في المناطق الداخلية. وقال المتخصصون في لقاءات خاصة مع وكالة "الأناضول": إن الزخم الحالي في الكويت نحو  العقار التركي أمر طبيعي في ظل البحث عن وجهات استثمارية، بعدما تراجعت أسعار الوحدات العقارية في تركيا لأدني مستوياته خلال العامين الماضيين .وأشاروا إلى أن أهم المزايا التي جذبت المستثمرين الكويتيين للعقار التركي، أن عمليات العرض تكون على وحدات قائمة، وبالتالي يمكن للعميل مشاهدتها على أرض الواقع  وهو من الأمور النفسية الجيدة، بعيدا عن الشراء على المخططات،  موضحين أن المستثمر يدفع ويستلم وحدته أو فيلته فور التعاقد  مباشرة. الإقبال على العقارات التركية تحول إذن إلى حديث الساعة بين الكويتيين، واستغلت المعارض العقارية الكبرى التي تقام على أرض الكويت بين الحين والآخر هذا الحدث، فقد استحوذ  العقار التركي على 75% من إجمالي المعروض من الوحدات السكنية في المعارض، وهو ما يؤكده وليد القدومي العضو المنتدب لمجموعة " توب إكسبو لتنظيم المعارض والمؤتمرات " التي تنظم معرض العقار والاستثمار الدولي بالكويت مرتين سنوياً .أما أمين سر اتحاد العقاريين الكويتي قيس الغانم، فقدم تفسيرا لإقبال الكويتيين على العقارات التركية قائلا "الصعود الكبير في أسعار الأراضي داخل الكويت، وارتفاع أسعار العقارات الداخلية بالتبعية أجبر المستثمرين في البحث عن وجهات خارجية، وفي مقدمتها  تركيا التي قدمت نفسها عبر شركات التسويق أنها استثمار المستقبل، وأن من يشتري اليوم قبل الغد سيفوز بفرص جيدة  وساهم في  فتح الباب على مصراعيه لتملك الأجانب للعقارات، وهو ما عزز ثقة المستثمرين فيه. وقال أحمد الصفار رئيس شركة دار الكوثر العقارية ، إحدى شركات المجموعة الخليجية للتنمية والاستثمار: إن سعر فيلا خارج العاصمة التركية قد يوازي سعر شقة في الكويت، موضحا  أن الأسعار تتفاوت حسب المناطق، فالشقق في منطقة " بورصة " مثلا تبدأ من 10 آلاف دينار كويتي – 36 ألف دولار، بينما في مناطق أخرى أكثر رقياً ترتفع الأسعار حسب الأحياء والمساحة، ففي منطقة "بدروم" تبدأ الفيلا من مليون دولار وتتصاعد حسب مساحتها وموقعها.وأقامت السفارة التركية في الكويت مؤخرا عدة مؤتمرات تعريفية للعقار التركي كان لها صدي جيد في كشف مزايا العقار التركي في مقدمتها البيئة الاستثمارية والإجرائية الجاذبة، والعوائد المرتفعة، والأسعار التنافسية . وكان "رجب قزيلجك" محافظ مدينة "طرابزون" المطلة على البحر الأسود قد اشار في وقت سابق إلى أن السياح العرب يقتنون البيوت والأراضي في المدينة، حيث بلغ عدد الأماكن التي يتملكونها، حوالي 400 مكان ما بين بيت وقطعة أرض، مشيرًا إلى أنهم يرجحون السكن في الأماكن المرتفعة المطلة على البحر، ذات الهواء الطلق والنسيم العليل.وقدم وليد القدومي تفسيرا لإقبال الكويتيين على العقارات التركية  قائلا " أن ما يجعل  تركيا وجهة مفضلة للكويتيين هو عاداتها الإسلامية ، وتشابه بيئتها الشعبية والتراثية مع نظيرتها العربية ،ما عزز الرغبة الكويتية في الشراء بتركيا بكافة مناطقها بلا استثناء ، سواء في العاصمة أنقرة أو إسطنبول أو المناطق الجبلية أو الساحلية". وبلغ إجمالي عدد السياح الأجانب في تركيا في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام 4 ملايين و214 ألف سائح، مسجلاً زيادة تقترب من مليون سائح مقارنة بنفس الفترة من عام 2012 حيث بلغ عددهم في نفس الفترة 3 ملايين و439 ألف سائح. وكشف قيس الغانم عن أن أسعار العقارات التركية مغرية ومناسبة للأوضاع المالية للكويتيين على مختلف شرائحهم ، حيث يبدأ سعر بعض الشقق من 9 آلاف دينار ما يعادل 32 ألف دولار .ويقبل المستمرون الكويتيون في تركيا علي المساحات التي تبدأ من 35 مترا مربعا" استديو" وتتعدي ال100 متر مربع  للشقق، في حين يصل الأمر إلى 250 مترا للفيلات.المستثمر الكويتي وجد في العقار التركي مكاسب مجزية، حيث لا يقل العائد السنوي للعقار في تركيا عن 6%، ويصل في بعض الأحيان إلى 30% حسب القدومي.وذكر أحمد الصفار أن غالبية  الكويتيين يفضلون الشراء خارج إسطنبول، لاسيما في المناطق السياحية، وكذلك في بعض المواقع الهادئة داخل العاصمة ، في حين أن هناك فئة أخرى - أغلبهم من الشباب - ترغب بالتواجد في إسطنبول أو العاصمة بجوار المولات التجارية ، والأمر الذي ساهم في تنوع الرغبات أن الكثير من الكويتيين زاروا تركيا أكثر من مرة ويعرفونها عن ظهر قلب

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عقارات تركيا تخطف أبصار الكويتيين   مصر اليوم - عقارات تركيا تخطف أبصار الكويتيين



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الأنيق

لندن _ كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 06:52 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

متعة مطلقة في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
  مصر اليوم - متعة مطلقة في حمام باث سبا غينزبورو الروماني

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon