مصر اليوم - وفد بيت العائلة يزور كنيسة مار جرجس في الدقهلية

وفد "بيت العائلة" يزور كنيسة مار جرجس في الدقهلية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وفد بيت العائلة يزور كنيسة مار جرجس في الدقهلية

الدقهلية ـ رامي القناوي

زار وفدٌ من "بيت العائلة" في مركز ميت غمر في محافظة الدقهلية، كنيسة ماري جرجس، لتقديم التهنئة إلى الأخوة المسيحيين لمناسبة عيد الميلاد المجيد. وقام ممثل "بيت العائلة" الشيخ عبدالحليم محمد عبدالحليم، بإلقاء كلمة داخل الكنيسة لتهنئة الأقباط بأعياد الميلاد المجيد، بحضور أسقف الكنيسة الأنبا صليب، ورئيس مجلس مدينة ميت غمر اللواء أسامة ضلع، ولفيف من القيادات الشعبيّة والتنفيذيّة وأعضاء مجلسي الشعب والشورى السابقين في ميت غمر. وقال عبدالحليم، "نجتمع لنحتفل بذكرى ميلاد السيد المسيح، الذي كان ميلاده رمزًا للمحبة والإخاء، فبميلاده أشرقت شمس التسامح وعمّت الأرض بنورها، وقرأنا: أحبوا أعداءكم، باركوا لاعنيكم، أحسنوا إلى مُبغضيكم، صلّوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم"، فيما دعا إلى التعايش والمواطنة. وأشار ممثل "بيت العيلة" خلال كلمته، غلى أن "العقيدة أمر بين العبد وربه، يحاسبه عليها في الآخرة، أما في الدنيا فيجمعنا التعايش، ومنظومة الأخلاق وحدها كفيلة بتحقيق التعايش الذي نحلم به، فالإنسانية ستظل مُهدّدة ما بقي سفك الدماء والخراب والتناحر، مع أن الله خلقنا للتعارف والتعاون وإعمار الأرض، فقد قال تعالى (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وأنثى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا)، والوحدة الوطنية التي تنعم بها مصر لا مثيل لها، فمصر الأزهر والكنيسة، ستبقى حصنًا لنا جميعًا، نفديها بأرواحنا وفلذات أكبادنا، ولم لا، وهي التي ذكرت بالأمان في القرآن على لسان يوسف (ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين)، وذُكرت بالمباركة فى الإنجيل (مبارك شعب مصر"، ويرحم الله قداسة البابا شنودة الثالث الذي قال كلمته الخالدة: مصر وطن لا نعيش فيه بل يعيش فينا".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وفد بيت العائلة يزور كنيسة مار جرجس في الدقهلية   مصر اليوم - وفد بيت العائلة يزور كنيسة مار جرجس في الدقهلية



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان فضي أظهر صدرها

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon