مصر اليوم -

القطط والنار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

‏الحلم: رأت إحدى زميلاتي وكأنها كانت مسافرة بعيداً عن بيتها لمدة 3 ‏أيام. وعندما عادت إلى بيتها، رأت النار مشتعلة فيه، وعندما سألت عن أمر هذه النار، قيل لها إنها اشتعلت بعد الشواء. فقالت: إن من المستحيل أن تستمر النار مشتعلة لمدة 3 ‏أيام. ثم دخلت المطبخ ورأت فأراً صغيراً لم تر منه غير ذيله في الدولاب. وكان هناك الكثير من القطط ألوانها تتراوح بين الأبيض والأسود وأحجامها متنوعة بين الصغير والكبير. وراحت زميلتي تتلو آية الكرسي وأواخر سورة البقرة؟ ‏وعندما قرأت تلك السور اختفت تلك القطط. وعندما توقفت عن القراءة، عادت القطط مرة أخرى. ولكن زميلتي استمرت في القراءة، علما بأنه كانت معها إحدى قريباتها، وهي قريبة إلى نفسها. واستيقظت وهي تقرأ آية الكرسي. ما تأويل الحلم ؟

المغرب اليوم

‏التفسير: ‏من رأت أن النار وقعت في بيتها ، أصابها خصب في عامها . وان رأى أحدهم ناراً سطعت وخرجت من بيتها ولها نور وشعاع وكانت حبلى، ولدت غلاماً يسود قومه ويكون له شأن عظيم. ووجود الفأر في مطبخها ، إشارة إلى نمو الخير والرزق، لأن الفئران لا توجد إلا في بيت فيه الطعام. والقطة في المنام خادم، فإن اختطفت منها شيئاً ، نالها هم أو ابتليت بأهل أو أولاد لصوص، أو بمحتال ينصب عليها . وربما كانت القطط تشير إلى بغض النسوة المخادعات حولها . وربما يحاول البعض أن يكيد لها . عليها بتلاوة سورة البقرة في بيتها والتعوّذ من شياطين الجن والإنس بقراءة آية الكرسي والمعوذات للحفظ صباحاً ومساء. والله تعالى أعلى وأعلم.

  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon