مصر اليوم -

العنزة والشر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

‏ السلام عليكم سيدتي.. أنا فتاة جامعية أقيم في سكن الطالبات. أول ما دخلت الجامعة، كنت غير متأقلمة مع البنات، خصوصاً أنني كنت لا أريد المشاكل، لكنني ‏في العام الثاني تعرفت إلى بنت، وهي كانت في الأصل في حاجة إلى صديقة، علماً بأن الصداقة بالنسبة إلي شخصياً، هي من متطلبات الحياة. وفي الحقيقة إننا كنا متشابهتين في أغلب أفكارنا، وحتى في مشاكلنا، وقد كنا نختلف أحياناً ، لكن من دون أن يفسد الخلاف الودّ بيننا. وقد تعاهدنا على أن نظل صديقتين مدى الحياة وألا نخفي عن بعضنا أي شيء. فجأة، دخلت حياتنا شلة بنات وصرت أقضي معهن أغلب أوقاتي. وهذ ا ما جعلني أقصر قليلاً مع صديقتي، لكنني استمررت أزورها وأكلمها. المهم أنني أخفيت عنها بعض الأمور، وعندما عرفت هي بذلك غضبت وعصبت عليّ، إلا أنني أخفيت ما أخفيته لأنني أعرف أنه يضايقها. أنا اعترف بأنني أخطأت في حقها ، وهذا ما جعل علاقتنا تتدهور، وجعل البنات الأخريات أقرب إليها مني، مع العلم أنني أحتاج إليها بشكل كبير. ‏سيدتي، لقد باتت صديقتي إذا رأتني متضايقة أو أبكي، لا تقترب مني، على الرغم من أنني أرتب لها أغراضها وأطبخ لنفسي ولها. لكنها حتى أغراضها باتت تمنعني من أن ألمسها ، وهذا ما يضايقني بشكل كبير. ومؤخراً، طلبت مني أن أبتعد عنها لفترة ، لكنني لا أقدر على ذلك، وأخاف أن نعتاد على البعد والفراق عن بعضنا البعض. وما يزعجني أكثر أنها لم تعد تبالي بي ولا تعيرني اهتماماً، وتقول إنها تحمل في قلبها الكثير من المشاعر ضدي، وانني أخطأت في حقها . سيدتي، أنا أشتاق إليها كثيراً ، ولا أعرف ماذا أفعل. أرجوك ساعديني، أخاف أن تحتل واحدة أخرى مكانتي في قلبها.

المغرب اليوم

* هناك حدود معينة للعطاء والتنازل في كل العلاقات. وهناك خط فاصل بين الاعتذار والإذلال. وهناك فرق بين الزعل والرضا. وهناك فروق كثيرة بين الأمور، تجعل أمراً صحيحاً وآخر خطأ. أعتقد أنك تخطيت الحدود في مسألة طلب الاعتذار. فتوقفي عن إذلال نفسك وتصرفي بتلقائية، لأنك بهذا السلوك لم تفقديها، بل فقدت نفسك. وفي الصداقة، حين يصبح الآخر ذليلاً، لا نعود نحترمه ولا نريده.

  مصر اليوم -

ضمن مشاركتها في حفلة "اختيار الجوائز"

جنيفر لوبيز تتألق في فستان أسود أنيق

واشنطن ـ رولا عيسى
تألقت النجمة جنيفر لوبيز، أثناء مشاركتها في الحفلة الـ 43 لجوائز People's Choice Awards، مرتدية فستان أسود على شكل ذيل سمكة، وظهر صدر الثوب مغطى بديكور من الفضة، وتزينت النجمة بأقراط فضية مناسبة، بينما جمعت شعرها في ذيل حصان منخفض، وتدلى شعرها إلى أسفل ظهرها، مع مكياج مظلل للعيون، وحقيبة صغيرة لامعة. وبدت النجمة غوين ستيفاني (47 عامًا) أنيقة في ثوب باللونين الأزرق والأبيض، كاشفا عن منطقة الحجاب الحاجز لديها، بينما ظهرت بلين ليفلي (29 عامًا) الشابة في ثوب أسود لامع مع كعب مدبب، وتزينت بأقراط هندسية من آرت ديكو وحقيبة صغيرة لامعة، وشوهدت كريستين بيل (36 عامًا) فوق السجادة الحمراء ببذلة متألقة، بدون حمالة، ذات ساق فضفاضة مع القليل من المكياج، ورشحت كريستين للجائزة كممثلة كوميدية، وكذلك باعتبارها ممثلة مفضلة في مسلسل تليفزيوني جديد. وظهرت آشلي غرين (29 عامًا) مثيرة، مرتدية فستان أرجواني ضيق مع حذاء فضي…

GMT 06:17 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

جيجي حديد تظهر جمالها الرائع في عرض للماسكرا
  مصر اليوم - جيجي حديد تظهر جمالها الرائع في عرض للماسكرا

GMT 08:47 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

اكتشف فندق "Treehotel" حيث الهدوء والخضرة
  مصر اليوم - اكتشف فندق Treehotel حيث الهدوء والخضرة

GMT 05:49 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

الخبراء يقدمون النصائح في كيفية اختيار الأريكة المثالية
  مصر اليوم - الخبراء يقدمون النصائح في كيفية اختيار الأريكة المثالية

GMT 07:37 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يستعد لحفل تنصيبه رسميًا رئيسًا لأميركا
  مصر اليوم - دونالد ترامب يستعد لحفل تنصيبه رسميًا رئيسًا لأميركا

GMT 08:06 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

الصحف الأوروبية تحذر المملكة من العزلة بعد الخروج
  مصر اليوم - الصحف الأوروبية تحذر المملكة من العزلة بعد الخروج
  مصر اليوم -

GMT 08:59 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

لغة الماندرين يمكنها المساعدة على خلق موسيقيين عباقرة
  مصر اليوم - لغة الماندرين يمكنها المساعدة على خلق موسيقيين عباقرة

GMT 06:55 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

ميليني ترامب تعلن أن أميركا ستظل بلدًا عظيمًا
  مصر اليوم - ميليني ترامب تعلن أن أميركا ستظل بلدًا عظيمًا

GMT 05:11 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

النحل الأسترالي أخطر من الثعابين والعناكب وقناديل البحر
  مصر اليوم - النحل الأسترالي أخطر من الثعابين والعناكب وقناديل البحر

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار
  مصر اليوم - جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 05:24 2017 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

الفنانة انتصار تكشف أنه لا حدود لعشقها إلى المسرح
  مصر اليوم - الفنانة انتصار تكشف أنه لا حدود لعشقها إلى المسرح

GMT 06:17 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

يسرا اللوزي نصابة مع حمادة هلال في "شنطة حمزة"

GMT 06:55 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

ميليني ترامب تعلن أن أميركا ستظل بلدًا عظيمًا

GMT 10:22 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

6 توجيهات تحافظ على نضارة بشرتك خلال أشهر الشتاء

GMT 05:11 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

النحل الأسترالي أخطر من الثعابين والعناكب وقناديل البحر

GMT 05:49 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

الخبراء يقدمون النصائح في كيفية اختيار الأريكة المثالية

GMT 07:43 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

"تاو" يتسبب في فقدان الذاكرة لمصاب الزهايمر

GMT 08:47 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

اكتشف فندق "Treehotel" حيث الهدوء والخضرة

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 16:17 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

سامسونج وإل جي تتسابقان لإطلاق هواتف قابلة للطي في 2017

GMT 08:53 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

"برادا" تقدم عرضًا فريدًا من نوعه بمجموعة للملابس الرجالية
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon