مصر اليوم - فلا أرها ستحل المشكلة

غرس الشتلة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

عمري 25 سنة، تزوجت ثلاث مرات، لكن لم يكتمل شيء في حياتي. أول رجل في حياتي كان متزوجًا ولديه أولاد، أحد أولاده كان من عمري، حلمت بعد شهرين وعندما أخبرته بذلك، قال: "ليس منّي" وفي الوقت نفسه زوجته كانت حاملًا، وقد كان لها 14 سنة لم تحمل. ولقد انفصلت عنه بعد أن جرحني. وأنجبت بنتًا. ثم تزوجت للمرّة الثانية، وعندما اخبرته بأني حامل، طلب مني أن أجهض بأسرع وقت، ولكنّي رفضت وكان ان أنجبت بنتًا أخرى، لكن يا أمي لا يوجد أحد يصرف عليهما، ولا أعرف ماذا أعمل؟ أرجوك ساعديني.

المغرب اليوم

* عزيزتي، مشكلتك دلالة جهل وعدم سند. فمن خلال الرسالة، لم تذكري شيئًا عن أهلك وعزوتك، وهذه نقطة قد تكون مهمة في حلّ مشكلتك. على كل حال، أكثر من زواج فاشل قد يكون قسمة ونصيب، ولكنه غالبًا ما تكون نتيجة اختيارات خاطئة. الآن "الفأس في الرأس" وهناك أطفال وجوع ولا بد من تصرف حسن للأمر. الايادي الخيّرة وضع مؤقت، وأنت يا عزيزتي في حاجة إلى حلول جذرية صحيحة، وانا أراها حلولًا قانونية. القانون في يده أن يثبت أن هذا الطفل شرعي. فنحن نعيش في زمن الـ DNA وحتى مع الرجل الآخر، هناك إجبار وإلزام على المصروف والنفقة شرعًا لك، وبأمر من الحكومة. ربما أن كل ما تحتاجين إليه يا عزيزتي محام متطوع لحالتك، أو جهة شؤون اجتماعية ترأف بك. أما المعونات البشرية، فلا أرها ستحل المشكلة.

  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon